جولولي | جورجينا رزق.. فتنت رئيس أمريكا وتزوجت مناضل فلسطيني وغنى لها فريد الأطرش
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

كانت أول فتاة في الشرق الأوسط تحصل على لقب «ملكة جمال الكون»، ومن بعدها ذاع صيت اللبنانية جورجينا رزق.

ومن عائلة مسيحية لبنانية ولدت جورجينا لأب لبناني وأم إيطالية - مجرية في 3 يناير عام 1953، وفي سن الرابعة عشر من عمرها تبنتها عارضة الأزياء أندريه ديوتي حيث أخضعتها لنظام غذائي قاسٍ، وسجّلتها في مدرسة للرقص ودربتها على مختلف فنون الأزياء وعروضها، وبعدها أصبحت جورجينا من أفضل عارضات الأزياء في بيروت.

جمال العارضة اللبنانية وشهرتها جعلها تحصل وبسهولة على لقب ملكة جمال التليفزيون عام 1970 ثم تُوجت ملكة جمال لبنان عام 1971، لذلك وضعت نصب عينيها اللقب الكوني، وسافرت من أجله إلى ولاية فلوريدا الأمريكية وعادت حاملةً للقب في نفس العام.

«ملكة جمال الكون» تودد لها الكثيرون من بينهم السياسي الأمريكي جيمي كارتر حينما كان حاكمًا على ولاية جورجيا وقبل أن يصبح رئيسًا، كذلك وزير الدفاع السوري مصطفى طلاس الذي قيل أنه ألّف لها كتابَ شعر بعنوان «تراتيل»، وقيل أيضًا الفنان  فريد الأطرش الذي وضع أغنية باسمها، ولكن الإذاعة اللبنانية رفضت إذاعتها؛ حيث لم يكن مصرّحًا بالغناء بأسماء شخصيات عامة، فغيّرها الأطرش إلى «حبينا حبينا.. حبيناكي حبينا».

جورجينا تزوجت الشّهيد الفلسطيني حسن سلامة، أحد أشهر قادة المقاومة الفلسطينية في بيروت والذي اغتاله الموساد الإسرائيلي، وأنجبت منه ابنها البكر علي، ثم تزوجت من الفنان وليد توفيق وأنجبا الوليد ونورهان، وقد ابتعدت عن الأضواء لتركز اهتمامها على حياتها العائلية.

وقبل اعتزالها الأضواء اشتركت في عدة أفلام كان أشهرهم «الملكة وأنا» مع محرم فؤاد عام 1975، وقد شاركت في انتخاب ملكة جمال لبنان للعام 2012، كرئيسة للجنة تحكيم المسابقة والمشرفة على تدريب المتسابقات.

 



عدد التعليقات (6)

ابن ليبيا

2013-06-11 11:54:11

لم يتكرر هذا الجمال الطبيعى الى اليوم

طارق السويسى

2013-06-12 02:44:10

جورجينا رزق ملكه جمال العالم لسنه 1971 أثار حصولها على هذا اللقب ضجه كبرى ....و حاصرتها الشهرة اينما ذهبت و سلطت عليها الاضواء ....وكان لابد للسينما ان تستغل  هذه الفرصه فاختارها المخرج محمد سلمان مخرج الافلام التجاريه الهابطه و الجريئة فى فيلمه  اللبنانى الهابط جيتار الحب  مع صباح و عمر خورشيد عن قصة شقيقتان تائهتان و يتلاقوا فى النهايه عن طريق الرجل الذى احبهم معا ...و نجح الفيلم واثار ضجة ليس بالطبع لمستواه الرفيع ولكن لانه حشد بالمشاهد الجريئة و العرى  الذى كان غريبا على رواد السينما  المصريه وقتها خاصه ظهور ممثله راحله شبه عاريه فى مشهد شديد الابتذال ولا داعى لذكرها فقد  اعتزلت الفن بعدها بسنوات طويله  و تحجبت  و ظهور الراقص الراحل  كيغام بمشهد اثار استياء الجمهور فلم ترى السينما العربيه مثيلا لهذا المشهد ...وحذفت  الرقابه تلك المشاهد  بعد ذلك لجرأتها ووقاحتها ....ثم ظهرت فى فيلمين لعاطف سالم هما باى باى يا حلوة  مع رشدى اباظه و محمد عوض و هو فيلم هابط ايضا و اخيرا الملكه و انا مع محرم فؤاد الذى يعتبر اشهر افلامها رغم هجوم النقاد على المخرج عاطف سالم بسبب ضعف الفيلم من ناحيه الاداء و الاخراج الذى لم يكن على مستوى اخراج عاطف سالم ...و بعدها اعتزلت الفن و ادلت باحاديث انها لم تحب الفن فى يوم من الايام .....فكان ظهورها فى السينما لاسباب خاصه و كان اختفائها شيئا طبيعا حيث كانت بريقا ضعيفا فى سماء السينما و انطفأ سريعا .

طارق السويسى

2013-06-12 02:56:05

نقد لفيلم جيتار الحب:

اذا اردنا ان نعرف فيلموجرافيا المخرج محمد سلمان سوف نجد ان معظم افلامه تجاريه بحته ليس لها اي قيمه فنيه و بعضها مكتظ بالمشاهد الجنسيه الجريئه و المبتذله . فهو مخرج هدفه من الاخراج هو شباك التذاكر مهما بعدت افلامه عن القيم الاخلاقيه او حتي الذوق الفني و فيلم جيتار الحب من تلك النوعيه التجاريه التي اخرجها هذا المخرج في اوائل السبعينيات و بالتحديد عام 1973 و رغم ضعف الفيلم فنيا من كل النواحي الا انه نجح وقتها نجاحا ملفتا بسبب بعض المشاهد الجنسيه التي حشرت حشرا من اجل شباك التذاكر . وقصه الفيلم تحكي عن شقيقتان تائهتان عن بعضهما سلوي فتاه فقيره تبيع الذره علي احدي شواطئ لبنان والاخري نجوي ملكه جمال العالم و التي تعيش حياه الاثرياء ومحاطه بشله فاسده من الشباب الطامع في ثرائها و الذين يدبرون خطه لخطفها لطلب فديه ينقذها منها رياض الذي تحبه شقيقتها سلوي والتي تقع نجوي ايضا في حبه فمن دون رجال العالم جميعا تحب الشقيقتان نفس الرجل الذي استطاع ان يجمهم في النهايه عن طريق صوره تحتفظ بها الاختان .وكما نري انها قصه معاده ومكرره عشرات المرات سواء في السينما المصريه او اللبنانيه والذي ينتمي هذا الفيلم لها . و الفيلم به مشهد جنسي مبتذل بين سائق ملكه الجمال و خادمتها في ليله زفافهما ( حذف هذا المشهد في جميع النسخ المتاحه حاليا ) هذا غير العري والمايوهات التي تظهر بداعي وبدون داعي ولم يكتفي المخرج بهذا الابتذال ولكنه اضاف مشهدا لم تري السينما العربيه كلها مثله عندما اظهر مؤخره الراقص كيغام عندما سقط منه البنطلون وبدا عاريا تماما من الخلف !!!! . واذا كان لجورجينا رزق العذر في قبول اي فيلم وقتها للظهور و استثمار كونها ملكه جمال العالم من المخرجين و المنتجين فلا ادري كيف وافقت عليه فنانه كبيره مثل صباح  الذى لا اعتقد انها كانت في حاجه الي تمثيله لان الدور كان غير مناسب لها و بدت اكبر من بطل الفيلم عمر خورشيد الذي كانت تحبه في الفيلم . والحقيقه ان صباح فشلت في ان تنجح كبطله في الافلام اللبنانيه والتي اخرجها لها ايضا المخرج محمد سلمان مثل فاتنه الجماهير وباريس والحب وغيرها لمخرجين اخرين . فبعد ان قامت في مصر ببطوله افلام جيده من اول فيلم القلب له واحد حتي  اخر افلامها ليله بكي فيها القمر . نشعر ان افلامها في لبنان كانت سقطات فنانه لم تجد ما تمثله سوي افلام ليست لها اي قيمه . واخيرا هذا الفيلم من الافلام التي لا تستحق المشاهده شأنه شأن معظم افلام المخرج محمد سلمان .

ريم محمد شاكر

2014-09-18 03:23:50

ول...! حاطينها على طابع بريدي ...مش لهدرجه :)
اتذكرت مرة قريت خبر قديم عن عادل امام...
مرة من المرات اجى عادل امام وحكى لرئيس انذاك (حسني مبارك) انا بتبرع بنصف ثروتي عشان اغطي ديون مصر...بس بشرط! انك تحط صورتي على الجنيه المصري..اجى حسني مبارك قاله..يا واد غور جتك داهيه ...ازا انا الريس وما حطيت صورتي تيجي انت ...! امشي
:)

الجنتل مان

2016-07-21 01:45:52

شوهي مواصفات الجمال في نظركم  كله  كلام فاضي والله زوجتى اجمل منها الف مرة مش بقول هالحكي مدح فيها لكن دي الحقيقة رغم انها الان على مشارف الخمسين من العمر الا انها لازالت محتفظة بجمالها وانوثتها وسحرهاا الفاتن وكانها بنت في العشرين من العمر ودائم لماتخرج معي اشوف نظرات الاعجاب من الرجال لها مع انها ملتزمة بالنقاب

الجنتل مان

2016-07-21 01:51:13

حصل معي موقف طريف كنت في احد المطاعم مع زوجتى الحسناء نتاول طعام العشاء في دبي وجات الجرسونة لكي تقدم لنا الطلبات وكانت فتاة شابة وجميلة وراحت تتامل النظر في زوجتى وتبحلق قلت لها خيرفي شي قالت لايافندم  مافيش حاجة بصراحة انا فكرت انو المدام بنت حضرتك ماكنتش متوقع انها زوجتك وتاسفت وقالت  ربنا يسعدكم المدام جميلة اوي وعمري ماشفت وحدة بالجمال ده

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 1 + 8

أخبار الرئيسية: