جولولي | شاهد نجيب محفوظ يتلقى العلاج بعد محاولة اغتياله
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

بعد محاولة اغتياله في أكتوبر عام 1995 والتي باءت بالفشل، ظل أديب نوبل نجيب محفوظ غير قادر على استخدام يده في الكتابة، ومع ذلك لم يكن حاقدًا على من حاولا قتله، بل على العكس تمنى لو لم يُعدما.

القصة تبدأ قبل ذلك التاريخ بكثير وتحديدًا منذ 21 سبتمبر 1950، حينما بدأ محفوظ في نشر روايته المثيرة للجدل «أولاد حارتنا» مسلسلةً في جريدة الأهرام المصرية، ولكن النشر توقف في 25 ديسمبر من نفس العام، بسبب اعتراضات هيئات دينية على ما أسمته وقتها بتطاوله على الذات الإلهية.

وبسبب تلك الادعاءات بالتكفير والعيب في الذات الإلهية، حاول شابان متطرفان عام 1995 اغتيال محفوظ بطعنة في عنقه، ولكن باءت المحاولة بالفشل وبقيّ سالمًا وإن ظل غير قادر على استعمال يده في الكتابة.

وفي صورة نادرة يظهر الأديب المصري وهو يتلقى علاجه في المستشفى، حيث زاره الشيخ محمد الغزالي، أحد المطالبين بمنع نشر الرواية، كذلك الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، وهي الزيارة التي تسببت في هجوم شديد من جانب بعض التيارات المتشددة عليهما.

ولم تُنشر رواية أديب نوبل كاملة في مصر في تلك الفترة، ثم ظهرت طبعة كاملة في الستينيات بالعاصمة اللبنانية بيروت لدار الآداب اللبنانية للنشر، ولم تظهر بمصر أيّة طبعات كاملة إلا عام 2006 عن دار الشروق المصرية؛ حيث كان محفوظ مرتبطًا بوعد مع إدارة الرئيس المصري جمال عبدالناصر بعدم نشرها إلا بعد أخذ موافقة الأزهر الشريف.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 6 + 1

أخبار الرئيسية: