جولولي | لماذا تخلت سعاد حسني عن طموحاتها في الغناء؟
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

بعد النجاح الذي حققه مسلسل «هو وهي» للسندريلا سعاد حسني، انهالت طلبات إعادة عرضه على التليفزيون المصري، ولكن رئيسة التليفزيون وقتها سامية صادق رفضت ذلك من باب إعطاء الفرص المتساوية لباقي الأعمال، ولعل نجاح هذا العمل إنما يرجع بالأساس إلى أغنياته المميزة والتي أبدعها صلاح جاهين وكمال الطويل وعمار الشريعي.

ومن أجل تحقيق رغبة المشاهدين تم طبع أغنيات المسلسل على شريط كاسيت أصبح في نهاية عام 1985 الشريط رقم 1 في مصر والدول العربية، وتم تهريب أعداد ضخمة منه إلى السوق السوداء، وهو ما أثار التساؤل حول لماذا لا تتجه الفنانة الموهوبة إلى الغناء.

سعاد طالتها وشقيقتها الفنانة نجاة الصغيرة عدة شائعات عن حقد وغيرة فنية بينهما، ولعل البعض قد يتصور أنها رفضت الاتجاه إلى الغناء من أجل تدارك الخلاف معها، ولكن الحقيقة لم تكن كذلك؛ فنجاة كانت في تلك الفترة مُقلّة في أعمالها الفنية وبالكاد تُسجل حفلة للتليفزيون، لذلك كان هناك سببًا خفيًا وراء ذلك.

أما الدافع الخفي فكان حساسيتها الشديدة تجاه فيروس الأنفلونزا، الذي يتغير كل عام وبالتالي يصبح من الصعب علاجه، وقد أصيبت بالفعل بأنواع مختلفة منه وفي مواعيد مفاجئة بالطبع، ولزمت بسببه الفراش أكثر من 4 أيام متواصلة حتى مرحلة الشفاء.

لذلك كان من الصعب على سعاد حسني أن تلغي مواعيد حفلاتها الغنائية بسبب مرضها، وقد ذكرت في أحد حواراتها الصحفية «لا أنسى مثلًا أثناء سفري ذات مرة إلى مهرجان كان السينمائي أنني أمضيت مهرجانًا آخرًا في الفراش مع الأسبرين والمضادات الحيوية وعصير الليمون لأنني أصبت فجأة بالبرد».

وعلى الرغم من قوة السبب السابق إلا أن سعاد حسني ظلت تؤكد دومًا أنها تريد أن تكون ممثلة تغني وليست مغنية تمثل.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 4 + 1

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: