جولولي | أمنية رشدي أباظة التي حققها بجوار فاتن حمامة
  • كمال الشناوي
  • مايا دياب
  • يونس شلبي
  • شمس البارودي
  • رشدي أباظة
  • كيم كاردشيان
  • أوزجي جوريل
  • مونيكا بيلوتشي
  • ريهام حجاج
  • ريم مصطفى
  • ياسمين صبري
  • محمود عبد العزيز

القاهرة - Gololy

الدنجوان المصري رشدي أباظة امتلك عدة مواهب لم تكن لتؤهله فقط ليكون نجمًا سينمائيًا بل وليكون أحد أعضاء السلك الدبلوماسي من الطراز الرفيع؛ فأباظة كان ينحدر من الأسرة الأباظية المعروفة، التي يرجع أصلها إلى بلاد القوقاز، ولا تزال لهذه الأسرة مكانتها الكبيرة حتى الآن.

أباظة تلقى تعليمه في عدة مدارس أجنبية وأجاد فيها عدة لغات مثل: الإنجليزية، الإيطالية، الفرنسية والألمانية، وقد ظلّ طوال حياته محتفظًا بلمسة أجنبية تبدو واضحة في ملامحه وبطريقته في الإلقاء.

الفنان المصري اعتمد في أحلامه الطامحة على مظهره كابن ذوات وتمنى بشدة أن يلتحق بالسلك الدبلوماسي، ولكن بعد أن اتجه للفن واجتذبه بريق الفن والسينما نسي تلك الأمنية ولم تعود إليه بقوة إلا بعد حدث ما.

أباظة حينما عُرض عليه فيلم «أريد حلًا» مع فاتن حمامة، لم يخف فرحته عندما جاءه دور دبلوماسي خرج في حركة التطهير التي أعقبت قيام ثورة يوليو 1952، ولاحظ خلال تصوير الفيلم أنه يذوب في الشخصية التي يجسدها، والأكثر من هذا طلب من زوجته آنذاك سامية جمال بأن تناديه بلقب «إكسلانس»، وهو يعادل جناب السفير، اللقب الذي كان يعشقه وطالما تمنى أن يكون حقيقة ولذلك ناداه به أقرب الأقربين.

عدد التعليقات (1)

طارق السويسى

2013-08-28 10:24:30

انتج فيلم اريد حلا عام 1975 و هو من اخراج سعيد مرزوق و انتاج الفنان صلاح ذو الفقار و قصة الكاتبه حسن شاه ......و ضم  الفيلم مجموعه كبيرة من الفنانين على رأسهم فاتن حمامة و رشدى اباظة و امينه رزق وليلى طاهر و على الشريف و كمال يس و رجاء حسين و وحيد سيف و نعيمة الصغير و  هشام سليم والوجه الجديد انذاك شريف لطفى و الذى لم يقوم باى ادوار بعد ذلك و اعترف بفشله فى الفيلم و بالفعل كان هو نقطة الضعف الوحيده  فى الفيلم كله و كان دوره حبيب فاتن حمامة .....و لقد نجح هذا الفيلم نجاحا كبيرا و يعتبر من اهم افلام فاتن حمامة لمناقشته قضية نسائية هامة جدا و هى مطالبه الزوجه للطلاق لاستحالة العشرة و فشلها فى الحصول عليه بسبب القوانين المدنية فى مصر و لقد نجح الفيلم بقوة فى عرض تلك القضية و حصلت فاتن و امينه رزق على الجوائز وكان الاداء للجميع فى احسن حالاته باستثناء شريف لطفى كما ذكرنا .....و يقال ان تلك القصة حقيقية و لقد صاغتها حسن شاه كقصة .....و بعد سنوات طويله وجدوا السيدات الراغبين فى الطلاق  حلا وذلك  بعد تطبيق قانون الخلع .... ومبروك عليكم !!!

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 9 + 3

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: