جولولي | أحمد عزمي بعد خروجه من السجن: اتنصب عليا
  • كمال الشناوي
  • مايا دياب
  • يونس شلبي
  • شمس البارودي
  • رشدي أباظة
  • كيم كاردشيان
  • أوزجي جوريل
  • مونيكا بيلوتشي
  • ريهام حجاج
  • ريم مصطفى
  • ياسمين صبري
  • محمود عبد العزيز

القاهرة - Gololy

قال الفنان المصري أحمد عزمى، إنه تعرض للنصب من قبل رجل يدعى أحمد فرحان، تقمص شخصية منتج، وذهب لانتظاره أمام السجن، بعد خروجه مباشرة، وأخطره أنه كان ينتظره كى يشارك الفنان باسم سمرة بطولة فيلم جديد من إنتاجه بعنوان “كهربا”، موضحا أنه طلب منه راحة عقب خروجه لمدة 48 ساعة فقط، ثم بعدها سيصبح متفرغا له كى يصور هذا الفيلم، خاصة أنه كان يرغب فى العودة بلهفة للساحة الفنية، ليستكمل مشواره، على حد قوله.

عزمى أضاف، أنه ذهب بالفعل لموقع التصوير، وعندما سأل منتج الفيلم الذى استدعاه عن العقد، أخطره أن العقد على وشك الوصول من الشركة لموقع التصوير، وأنه لا بد من تصوير عدة مشاهد قبل مجىء الليل، خاصة أن موقع التصوير تم تأجيره بأموال كثيرة.

وأكد عزمى أنه بعد انتهاء يوم التصوير هذا لم يأت العقد بالفعل، وكان انتهى من تصوير 5 مشاهد بالفيلم، وأخبره منتج العمل أنه فى الغد سيأتى لموقع التصوير وسيكون عقد الفيلم والدفعة الأولى فى انتظاره، مشيرا إلى أنه ذهب للمنزل بعد انتهاء اليوم، وهاتف الفنان باسم سمرة، فأخبره أنه لا يعرف أى شىء عن هذا العمل، فهاتف عددا آخر من العاملين بالوسط الفنى والجهات الإنتاجية، أخبروه أن هذا الرجل غير موجود بالساحة الإنتاجية، وأن اسمه مجهول ولم يعلموا عنه شيئا.

واستكمل عزمى قائلا أنه استعوض ربنا على تصوير هذا اليوم، ولم ولن يستكمل هذا الفيلم، بعدما أدرك طباع هؤلاء الأشخاص، واصفا إياهم بمنتجى “بير السلم”، محذرا من استغلال المشاهد التى صورها فى هذا الفيلم أو وضعها فى عمل آخر، وأنه سيذهب بالفعل لتحرير محضر ضدهم كى يضمن حقه.

وعلى جانب أخر انتهى عزمي مؤخرا من تصوير فيلم بعنوان “الكيت”، يشارك فى بطولته مع عدد كبير من الفنانين منهم أحمد بدير، ونيرمين ماهر، وحسن عبد الفتاح، ووائل علاء وآخرون، وإخراج وائل عبد القادر، لافتا إلى أنه يجسد ضمن أحداثه دور تاجر سيارات.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 4 + 6

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: