جولولي | نادين الراسي مُهددة بالقتل وتعترف: ضربت طليقي مرتين.. وسأنتحر في هذه الحالة
  • كمال الشناوي
  • مايا دياب
  • يونس شلبي
  • شمس البارودي
  • رشدي أباظة
  • كيم كاردشيان
  • أوزجي جوريل
  • مونيكا بيلوتشي
  • ريهام حجاج
  • ريم مصطفى
  • ياسمين صبري
  • محمود عبد العزيز

القاهرة - Gololy

تنتظر النجمة اللبنانية نادين الراسي جلسة قضائية أخيرة لتحصل على طلاقها من رجل الأعمال جيسكار أبي نادر بشكل نهائي، في الوقت الذي يستمر فيه الثنائي بقضية حضانة طفليهما «مارسيل وكارل».

نادين الراسي وطليقها جيسكار أبي نادر

تجربة طلاق الراسي الثانية لا تشبه ما مرت به في طلاقها الأول من حاتم والد ابنها الأكبر «مارك»، وهذا ما أوحضته قائلة: «أنا وحاتم لم نتصارع على مارك وكان حبنا لدعمه، ومنذ طلاقي من حاتم ولغاية اليوم لم يتكلم أحدنا بموضوع انفصالنا، وأضعه على رأسي وأفتخر به جداً وهو أحنّ أب في العالم».

نادين وابنها الأكبر مارك

وأضافت: «وأتمنى أن أتكلم عن جيسكار بهذه الطريقة، وعندما يتكلم عني حاتم جيداً فلأني أستحق هذا الكلام، وحاتم لا يستطيع أحد أن يتكلم عنه بكلمة سيئة، والكل يشهد على ذلك ولغاية اليوم لا أحد يعلم لماذا تطلقنا أنا وحاتم لا أهلي ولا أهله ولا حتى الإعلام، وكل همنا كان الطفل فقط، كنت أتمنى أن يحصل هذا الأمر مع جيسكار وآمل أن نصل إلى هذه المرحلة لاحقاً».

نادين وطفليها كارل ومارسيل

خلافات الراسي وطليقها جيسكار وصلت لحد الاشتباك والضرب، وهو ما اعترفت به النجمة اللبنانة-في حوارها لمجلة سيدتي-بقولها: «عندما تفاجأت به في مدخل المنزل وحاول التهجم عليّ، أعترف أنني ضربته ولحق بي إلى المصعد وأيضاً ضربته مرة ثانية وأقفلت الباب، وحينما وجدت أنه يحاول تكسير الباب صورت «سناب شات» وصرت أصرخ للجيران وخفت من أن يحصل أمر ما، أنتظر الحكم وأريد أن ينتهي هذا الأمر كي لا نصل لمرحلة نصبح فيها أعداء وأتفاجأ أنه يقول إنه يريد أن «يشرشحني» في المحاكم لسنتين أو ثلاث وكل ما أريده هو أن تنظم الأمور ويصدر قرار الطلاق وسأحترم الحكم مهما كان وهكذا تنظم حياتنا وحياة أولادنا».


حالياً تستعين نادين الراسي بحارس شخصي لا تتحرك بدونه نتيجة مواجهتها لتهديدات تصل للقتل والتشويه من رجل وامراة رفضت الكشف عن هويتهما، في الوقت الذي أكدت أنهما مقربان منها جداً، كما ألمحت إلى وجود أكثر من حارس غير مرئي لتأمين حياتها مضيفة: «هم يرون واحداً فقط ولكن هناك طابور له علاقة بالدولة».

وفي اعتراف جرئ من الفنانة، كشفت الراسي عن محاولتها الانتحار مرتين بسبب مشاكلها الشخصية الأخيرة، كما اعترفت بأنها من الممكن أن تقبل على الانتحار لمرة ثالثة كشفتها قائلة: «فكرت بالانتحار مرتين، مؤخراً، شعرت بأنني سأخسر أولادي وشعرت بحرب وسخة عليّ، ولكن الله كبير والحمد لله، فأنا أفضل الموت على أن أعيش دون أولادي. والانتحار أكبر خطيئة ممكن أن أقوم بها ولكن في حال لم يكونوا معي سأنتحر».

من ناحية أخرى، تنتظر نادين الراسي عرض أحدث مسلسلاتها «الشقيقتان» يناير المقبل، وهو من تأليف كلوديا مرشليان، اخراج سمير حبشي، ويشارك الراسي بطولته باسم مغنيّة، رولا حمادة، نهلة داوود، جوزيف بو نصّار، سارة أبي كنعان، زينة مكي، نيكولا مزهر، طوني مهنّا، جمال حمدان، حسان مراد، جوي الهاني وغيرهم.

 



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 5 + 1

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: