جولولي | جنسية تمنحك دخول 130 دولة بلا «فيزا» بهذا الثمن
  • كمال الشناوي
  • مايا دياب
  • يونس شلبي
  • شمس البارودي
  • رشدي أباظة
  • كيم كاردشيان
  • أوزجي جوريل
  • مونيكا بيلوتشي
  • ريهام حجاج
  • ريم مصطفى
  • ياسمين صبري
  • محمود عبد العزيز

القاهرة - Gololy

يعاني كثير من الأشخاص للحصول على “فيزا” أو تأشيرة للسفر، خاصة مع تلاحق الأحداث الأخيرة حول العالم، والقوانين والاشتراطات التي تفرضها الدول لمن يريد دخول أراضيها.

إذا كنت رجل أعمال أو لديك بين 100 ألف دولار إلى مليون دولار، فأنت مؤهل للدخول في برامج تتيحها دول أوروبية ودول في البحر الكاريبي للحصول على جنسية عالمية بميزات وتسهيلات وبوقت قصير.

ماركو جانتيبين، المدير الشريك في “هنلي أند بارتنرز” قال: في الغالب الساعون لهذه الجنسيات هم من الموهبين أو رجال الأعمال الذين يسافرون كثيرا، وبالطبع لدينا العائلات التي تريد حماية أطفالها من أحداث المنطقة أو لتؤمن لها مستقبلا تعليميا أفضل فتضع خطة بديلة للهجرة.

وأضاف، أرخص هذه الجنسيات التي تناسب الأفراد تمنحها دولة سانت لوسيا، وهي جزيرة صغيرة في البحر الكاريبي تقع بالقرب من دول أمريكا الشمالية والجنوبية، وسعر الجنسية 100 ألف دولار، تتيح لك الدخول إلى 127 دولة بلا فيزا، منها الاتحاد الأوروبي وبريطانيا وهونغ كونغ وسنغافورة، وتحتاج بين 3 إلى 4 أشهر فقط.. تليها جنسية جزيرة غرنادا القريبة من سانت لوسيا، بمبلغ 200 ألف دولار، وتمنحك الدخول لدول شبيهة بالإضافة إلى الصين، وتحتاج شهرين فقط .

جيفري هانسيلير - خبير في الجنسيات الكاريبية – قال: هناك خيار أيضا للحصول على هذه الجنسيات مقابل الاستثمار في العقار، حيث يمكن للأفراد أن يستثمروا هناك، رغم أننا نفضل خيار المنحة مقابل الجنسية، لكن إذا كان المتقدم مهتما في العقار ولديه معرفة في السوق ننصحه في الاستثمار في منتجعات الـ5 نجوم في انتيغوا أو غرنادا.

الاستثمار في العقار مقابل الجنسية الكاريبية يتراوح بين 300 إلى 350 ألف دولار، مع التذكير أن البرامج الكاريبية تسمح بازدواجية الجنسية، لكن إذا كنت ترغب بجنسية أوروبية فالأسعار والميزات مختلفة.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 2 + 8

أخبار الرئيسية: