جولولي | مركز تجميل يتسبب في إهانة إيفانكا ترامب.. صور
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

ظهرت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأأمريكي دونالد ترامب، برفقة حاكمة ولاية أيوا، الجمهورية كيم رينولدز، في منتجع صحي ومركز تجميل في واشنطن.

العديد من المتعاملين مع مركز التجميل هددوا بقطع علاقتهم بالمركز، بعد ظهور مديرته مع حاكمة ولاية أيوا، الجمهورية كيم رينولدز، مبتسمة بجوار إيفانكا ترامب.
إيفانكا مستشارة الرئيس الأمريكي كانت قد زارت المركز لتصفيف شعرها، وكانت برفقة السياسية الجمهورية، وكتبت مالكة المنتجع الصحي، تشاينا وونغ، على وسائل التواصل الاجتماعي: إن الأمر يتعلق بدعم المرأة في السياسة، وذلك مباشرة بعد أن انهالت تعليقات المستخدمين الذين انتقدوا زيارة إيفانكا.

إحدى المترددات على المركز كتبت قائلة إنها ستلغي المواعيد التي حجزتها، بينما طالبت باعتذار من المركز قبل العودة، وانتقدت أخرى كلاً من إيفانكا ترامب ورينولدز، واصفة إياهما بعبارة ساخرة قائلة: «منارات نسوية»، فيما كتبت أخرى إنها ببساطة لن تتعامل مع المركز بعد الواقعة.

المديرة حاولت تهدئة غضب العملاء والتعليق على الزيارة بالقول: نعتقد أن الجميع مهم ويستحق الرعاية بكل عناية ودون تمييز، لقد فوجئنا بالتعليقات على صورة مع حاكم الولاية وإيفانكا ترامب التي تلقت خدماتنا، في حين أننا لسنا منظمة حزبية، فإن جزءاً من مهمتنا هو الترحيب بالناس وخدمة الجميع، كما أننا نشارك الصور مع زبائننا، منهم بعض الشخصيات العامة المعروفة، لعرض عملنا.

مركز التجميل الراقي الذي يقدم خدمات متعددة، والواقع بالقرب من مبنى الكونجرس، يرتاده العديد من الأسماء البارزة الأخرى، بما في ذلك الرئيس السابق باراك أوباما، وغيره من المشرعين المحليين والممثلين والممثلات، وغيرهم، وقالت المديرة إن الشركة ترحب بجميع الأفراد من أطياف المجتمع كافة.

التعليقات جاءت بين منتقد لزيارة ابنة الرئيس ومؤيد لها، كما أن العديد من المعلقين يرون أن هذا ليس خطاً جسيماً.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 1 + 1

أخبار الرئيسية: