جولولي | تعرف على بعض فتاوى الداعية التركي المثير للجدل عدنان أوكتار.. وسر ظهوره الدائم مع الراقصات
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة_ سناء الطويلة

ألقت قوات الشرطة التركية صباح أمس الأربعاء القبض على الداعية المثير للجدل عدنان أوكتار، أو ما يعرف بهارون يحيى، ووجهت له العديد من الاتهامات ومنها الاحتيال وانتهاكات جنسية للأطفال.

عدنان أوكتار، أثار الكثير من الجدل، بسبب فتاويه الغريبة التي أطلقها طوال السنوات الماضية وعلاقته بالنساء والراقصات تعرف على أهم فتاويه الشاذة:

قال عدنان أوكتار: “إن الرقص حلال، وذلك لأيوجد في القرآن الكريم أي نص يحرمه ولذا فهو مباح”، مشيرصا إلى أن معظم الناس يقع في الخطأ ويعتقد أن الدين يجب ان يكون متشددًا وشاقًا، وأنه لا مكان للجمال والفرح والبهجة فيه.

وأضاف: “أنه ليس ثمة ضرر في الرقص واللهو أو محل تحريم، طالما تم الاستمتاع بهما ضمن النطاق الذي يحدده القرآن الكريم”.

وتساءل لماذا يُصدم العالم العربي بهذه الأشرطة التي تظهر السيدات الراقصات، علما أنه منذ العصور القديمة كان الرقص والموسيقى والترفيه من بين الأمور والممارسات المرتبطة بالعالم العربي، وهناك العديد من الراقصين والمغنيين العرب المحترفين، وكلهم يحظون بحب كبير بين شعوبهم، ويُحتفل بهم على نطاق واسع جدا.

أصل الرقص ظهر في الدول العربية بداية، ويعرض على شاشاتهم فلا يعقل أن نقول إنهم يشعرون بالذنب وكأنهم يرتكبون خطايا لدى قيامهم بالرقص والاستمتاع خلال هذه المشاهد الترفيهية، والسبب هو أن هذه السلوكيات لا تتعارض بتاتا مع تعاليم القرآن والإسلام، بل على العكس من ذلك، فهي طبيعية تماما ومشروعة، ولدي عدد كبير من الأصدقاء العرب في العديد من الدول العربية، وجميعهم يوافقونني في هذا الرأي.

كما رد على الانتقادات التي تعرض لها بسبب ظهوره وهو يرقص مع بعض الراقصات قائلًا: “لا يوجد وفقا للقرآن أي خطأ في اجتماع الرجال والنساء في المكان نفسه؛ وفضلا عن ذلك، فأنا لا أنفرد بهن، بل أظهر أمام مئات الآلاف من المشاهدين خلال البث الحي لبرامجي، ويمكن للجميع المشاهدة في أي لحظة، أي حركة مني وأي خطوة أقوم بها أو أي كلمة أقولها، ولا يمكن أن يقع في مثل هذه الظروف أي شيء سري، أو أمور مريبة أو غير مقبولة”.

البكيني حلال للمرأة المسلمة

كما أثار جدلًا واسعًا حول تفسيره لآيات الحجاب في سورة “النور”، والذي قال فيه: “القرآن الكريم الذي يعلمنا ما المقصود بالعري، ويحدد لنا المعايير التي تحكُم لباس المرأة وتغطية جسمها، فعندما ننظر إلى القرآن، نرى في الآية 31 من سورة النور أن المرأة لها الحرية الكاملة، ووفقا للقرآن، تكون المرأة ملزمة بتغطية جسدها مؤقتا، من الرأس إلى أخمص القدمين، فقط عندما تخشى التعرض للتحرش، أما إذا كانت تشعر بالأمان، يكفيها تغطية مجرد مفاتنها، أي صدرها وعورتها الغليظة، كما جاء في الآية”.

وأضاف: “في الآية 59 من سورة الأحزاب، يأمر اللهُ النساءَ الاعتماد على ضميرهن وحُكمهن لتغطية أجسادهن، بشكل تام في بعض الحالات والظروف مثل حرصهن على تجنب التحرش والضرر أو في أماكن غير آمنة”.

وإذا شعرت المرأة بالأمان وتعتقد أنها برفقة أشخاص تثق بهم من ذوي الحكمة والإيمان والضمير، يمكنها حتى ارتداء “البيكيني” في هذه الظروف.

ليس هناك شيء يدل على أن هذا الوضع يتنافى مع القرآن في الواقع، ترتدي الملايين من النساء المسلمات لباس البيكيني على الشاطئ والسباحة، وليس فقط في العالم الغربي، ولكن أيضا في العالم العربي والبلدان الإسلامية، وطالما أن سلامتهن وأمنهن وحياتهن وعفتهن لا تتعرض للتهديد، يمكنهن استخدام حريتهن بما تشتهيه أنفسهن.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 8 + 7

أخبار الرئيسية: