جولولي | السيرة الذاتية لـ: ليدي جاجا
  • كمال الشناوي
  • مايا دياب
  • يونس شلبي
  • شمس البارودي
  • رشدي أباظة
  • كيم كاردشيان
  • أوزجي جوريل
  • مونيكا بيلوتشي
  • ريهام حجاج
  • ريم مصطفى
  • ياسمين صبري
  • محمود عبد العزيز

ليدي جاجا

السيرة الذاتية

مغنية وكاتبة أمريكية، اسمها الحقيقي “ستيفاني جوان أنجلينا جيرمانوتا”، ولدت عام 1986م في مدينة نيويورك، وهي كبرى أبناء جوزيف جيرمانوتا الذي يعمل في مجال الانترنت، وسينثيا بيسيت الأمريكية ذوي الأصول الإيطالية، كانت لنشأتها الكاثوليكية أثر كبير في تكوينها الفني حيث كانت تحضر حفلات دير القلب المقدس في مانهاتن.

تعلمت “ليدى جاجا” العزف على البيانو في سن الرابعة، وكتبت أول أغنية بوب شعبية على البيانو في سن الثالثة عشر، ثم بدأت الغناء أمام الجمهور في سن الرابعة عشر، وقد لعبت بعض الأدوار في المسرحيات الغنائية بالمدرسة الثانوية.

وفي عمر السابعة عشر التحقت جاجا بجامعة نيويورك حيث انضمت إلى مدرسة “تيش” للفنون عام 2003م وعاشت في مساكن الجامعة، وهناك درست الموسيقى وحسنت مهاراتها في كتابة الأغاني من خلال تلحين وكتابة موضوعات تتحدث عن الفن والدين والسياسة والمشاكل الاجتماعية.

ولكن بحلول الفصل الثاني من سنتها الثانية تركت المدرسة لتركز على مهنتها الموسيقية، حيث بدأت مشوارها الفني عام 2006م من خلال الغناء في نوادي مدينة نيويورك، وفي الوقت نفسه كانت تكتب الأغاني لبعض المغنيين مثل “بريتني سبيرز” و”أيكون” الذي أعجب بصوتها وشارك معها بأغنية “Just Dance”، التي رشحتها للحصول على جائزة غرامي كأفضل أغنية راقصة لعام 2008م.

تكفل “أيكون” بإنتاج أول ألبومات “جاجا” “The Fame” الذي حقق نجاحاً كبيراً في أمريكا وبيلبورد، وفى بداية عام 2009م بدأت المغنية الشابة جولتها الموسيقية “The Fame Ball Tour” لدعم الألبوم الثاني بعنوان ” The Fame Monster” الذي أطلقته في الربع الأخير من العام، ثم بدأت لاحقًا جولتها الثانية “The Monster Ball Tour” التي كان لها اثر كبير في زيادة جماهيريتها.

نالت المطربة الشابة خلال مشوارها الفني العديد من الجوائز حيث حصلت علي جائزة اختيار الجمهور كأفضل فنان موسيقيي عام 2010م، وجائزة أفضل موسيقي بوب عام 2010م، وجائزة أفضل تسجيل للموسيقى الراقصة “غرامي” عام 2009م، كما حصلت علي جائزة أفضل أداء صوتي نسوى لموسيقى البوب عام 2010م.

واحتلت “ليدى جاجا” المرتبة 73 ضمن فئة أفضل الفنانين للعقد 2000-2010م حسب تصنيف مجلة بيلبورد، كما وضعتها مجلة فوربس في المرتبة الرابعة ضمن أكثر 100 سيدة تأثيرًا في العالم وثاني الشخصيات الفنية النسائية تأثيرًا في العالم، بالإضافة إلى انه وضعتها مجلة تايم في قائمة أكثر 100 شخص تأثيراً في العالم لعام 2010م.

وفي سبتمبر 2010م أطلقت “جاجا” حملة شرسة ضد سياسة الجيش الأمريكي في رفض كل من يتقدم للخدمة من مثليي الجنس والسحاقيات ومزدوجي الميول الجنسية ومتحولي الجنس، كما ارتدت في نفس العام في حفل جائزة الـVMA ثوبا من لحم حيوان ميت اعتراضا منها على طريقة معاملة الشواذ.

وليس موقف جاجا من الشواذ جنسيا هو وحده المثير للجدل، ولكن تقريبا حظيت كل إطلالاتها الغريبة، وعروضها المسرحية الأغرب التي جعل أخبارها دائما تتصدر صفحات المجلات والمواقع الإلكترونية.

عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 6 + 3

أخبار الرئيسية: