جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

كارداشيان تفضل عملها على زوجها

الثلاثاء 22 نوفمبر 2011 | 11:23 صباحاً
1062
كارداشيان تفضل عملها على زوجها

بعد صمتها قرابة الشهر منذ طلبها الطلاق، كشفت نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان مؤخراً عن السبب الحقيقي الذي دفعها إلى طلب من زوجها لاعب كرة السلة كريس هامفريز، بعد فترة زواج قصيرة جداً.

كارداشيان قالت إنها لجأت إلى هذا الحل بعد أن طلب منها زوجها كريس إلغاء كل ارتباطاتها وحفلاتها الفنية، والانتقال معه إلى مينيسوتا حين تصبح أماً، وتتفرغ لتربية الأطفال، إلا أنها رفضت ذلك وقررت البقاء في لوس أنجلوس لكي تتمكن من أن تصبح سيدة أعمال. بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

جدير بالذكر أن كرداشيان قد تقدمت بطلب الطلاق بعد 72 يوماً فقط من الزواج، معللة ذلك بوجود "خلافات لا يمكن التصالح فيها" مع زوجها كريس هامفريز لاعب كرة السلة بفريق "نيوجيرسي نتس"، وتناثرت الأقاويل والشائعات أيضا بأنها كانت لا تزال تحب ريجى بوش وقت زواجها.

كيم كرداشيان (31 عاما)، ممثلة وعارضة أزياء أمريكية، سبق لها الزواج من المنتج الموسيقي دامون توماس في عام 2000، ثم طلقا في 2004.

وفى عام 2007 تعرضت كرداشيان لفضيحة عندما تم تسريب فيلم إباحي لها مع المغني الأمريكي راي جى، ورفعت دعوى قضائية ضد الشركة التي حصلت على الفيلم وقامت بتسريبه، ولكنها تنازلت عن الدعوى لاحقا مقابل تسوية بلغت خمسة ملايين دولار أمريكي.