جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

إليسا: والدي الراحل يزورني في المنام

الاربعاء 28 ديسمبر 2011 | 10:53 صباحاً
844
إليسا: والدي الراحل يزورني في المنام

يبدو أن رحيل والد الفنانة اللبنانية إليسا لا يزال يؤثر فيها إلى الآن، حيث أكدت أنه يأتيها في المنام بين الحين والآخر، وأنها تحزن حينما تصحو من النوم ولا تجده، حيث يشتد ألم الفراق، مشيرة إلى أنها تتميز بالوفاء لكل من تحب، خاصة المقربين منها، وأنها لم تعد تفكر في الزواج والإنجاب مثل السابق.

الفنانة اللبنانية قالت: "تعودت أن أفكر نهارا بصوت عال، وأعبر عما يزعجني وما أتمناه وما يقلقني، كي أتجنب الأحلام المزعجة ليلا، وعندما أدخل إلى سريري كي أنام، أحرص على ألا أحمل معي متاعب يومي ومشاكله وهواجسه".

إليسا أضافت –في حوار مع مجلة "لها" في عددها الأخير-: "يزورني والدي من وقت لآخر في الأحلام، فأستفيق مرة سعيدة لرؤيته، وأخرى منزعجة لفراقه، لقد كان والدي رجل حياتي، وأقرب إنسان إلى قلبي وفكري، وعندما توفي، توقفت الحياة بالنسبة إلي، إذ أقفلت بابي على نفسي أكثر من ستة أشهر، رغم الحفلات التي كنت أحييها، فقط من باب الواجب المهني، أشتاق إليه، وسأظل أشتاق إليه ما حييت".

أحلام إليسا لا تتوقف فقط على فترة نومها ليلا، وإنما أيضا الأحلام تلازمها في النهار، وتقول عنها إنها تحلم بصوت عالي، وتضيف: "مهنيا، أقول إن النجاح والشهرة ليسا طموح الفنان الحقيقي، بل تقديم فن جميل يدخل قلوب المستمعين، ويقيم فيها، هذا ما طمحت إليه منذ بدأت مسيرتي الفنية، وهذا ما أطمح إليه اليوم، رغم كل النجاح الذي وصلت إليه والشهرة التي عرفتها، أما على الصعيد الشخصي، فقد كانت فكرة الزواج والإنجاب تشغل بالي، لكنها لم تعد كذلك اليوم، لأنني بت أكثر إيمانا أن كل شيء قسمة ونصيب".

أما مميزات إليسا الشخصية فتقول إن أبرزها: "الوفاء، أنا وفية للأشخاص والأماكن التي أحبها، الوفاء ميزة أقدرها كثيرا"، ولكن تبدأ المرأة النمرة تستفيق بداخل إليسها في حالة: "كذب الآخر، الكذب والنفاق صفتان لا يمكنني تقبلهما، فأبتعد وأدير ظهري إلى الأبد، أنا إنسانة صادقة مع نفسي ومع الآخرين، وأريد لهؤلاء أن يكونوا صادقين معي أيضا".