جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

منتج يتحرش بـ«خولة» ويبتزها بصور فاضحة

الخميس 29 ديسمبر 2011 | 08:41 صباحاً
706
منتج يتحرش بـ«خولة» ويبتزها بصور فاضحة

لم تجد "خولة" سبيلا سوى الهروب إلى بلدها المغرب، بعد أن تحرش بها منتج ومنظم حفلات، أقنعها بالتوقيع على عقد لإنتاج أعمال فنية، لتزداد شهرة بعد مشاركتها في برنامج المواهب الشهير "ستار أكاديمي"، ولكن يبدو أنه كان له مطلب آخر غير ذلك.

هروب خولة إلى المغرب تم بعد أن أحيت حفلين وقامت بتسجيل أغنية من ألبومها الجديد، وبدأت العلاقة تصل إلى مداها مع المنتج –الذي لم يتم الكشف عن هويته- وقررت أن تترك مصر بينما ظل المنتج يبحث عنها ليبدأ العمل من جديد.

الخبر الذي انتشر على صفحات الجرائد وعدد كبير من المواقع الإلكترونية، أرجع بداية المشاكل إلى استغلال المنتج لعقده مع الفنانة الشابة، ومحاولته تضييق الخناق عليها في تصرفاتها مع أصدقائها ومعارفها عند خروجها وبدأ يتحرش بها وحدثت مشاجرة بينهما وطلبت فسخ العقد وبعدها تصالحا وهدأت الأمور بينهما.

ولكن خولة من جانبها فوجئت بذهاب المنتج إلى منزلها دون أن تعلم وقام بالتفتيش فيه حتى وجد صورًا لها ومقاطع على "اللاب توب" الخاص بها وهى في أوضاع مخلة مع شباب فأخذ نسخة من الصور والفيديوهات وواجهها بها فقالت إنها حرية شخصية وهى حرة تعمل ما تشاء فقام بتهديدها إذا لم تسمع كلامه سوف ينشر الصور والفيديو وسوف يقوم بفضحها وبدأ التحرش بها مرة أخرى، لم تجد مهربا منه وقالت له إنها سوف تقوم بعمل كل شيء يريده وأنها تحت أمره وتصالحا.

النجمة الشابة ذهبت إلى منزلها وقامت بجمع ملابسها في حقيبة سفرها وذهبت إلى المطار في اليوم الثاني لتغادر مصر وتذهب إلى بلدها المغرب دون علم المنتج فذهب إلى المغرب ليطالبها بالعودة إلى مصر لكنها رفضت أن تعود معه وطالبته بفسخ عقدها لكنه رفض وقرر رفع دعوى قضائية ضدها وقدم نسخة من العقد في نقابة الموسيقيين لمنعها من الغناء في مصر وقررت خولة عدم العودة إلى مصر في الوقت الحالي على أن تقوم بالغناء في المغرب وإحياء العديد من الحفلات هناك.

جدير بالذكر أن الفنانة الشابة لم تنفي هذا الخبر، ولم يتسنى لنا التأكد من حقيقته أو من شخصية المنتج.