جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

كاتب يكشف حقيقة شهادة الدكتوراه التي حصلت عليها جيهان السادات

السبت 14 يناير 2012 | 05:24 صباحاً
1668
كاتب يكشف حقيقة شهادة الدكتوراه التي حصلت عليها جيهان السادات

انتقد الكاتب المصري سعيد اللاوندي جيهان السادات أرملة الرئيس المصري الراحل محمد أنور  السادات واصفًا الدور الذي لعبته في الحياة السياسية إبان فترة حكم زوجها بـ"المشبوه"  سواء في اختيار الوزراء أو في تسيير دفة السياسة في مصر.

اللاوندي قال إنها كانت تستغل في ذلك دور الأنثى "الذي يعرفه كل الناس منذ الخليقة حتى الآن"، وتساءل عن كيفية حصول زوجها الرئيس الراحل محمد أنور السادات علي «نصف مسكن أو متحف محمد محمود، والتحف التي كانت موجودة فيه»، وأشار إلى أن «تلميذتها سوزان مبارك» فعلت مثلما فعلت هي من حيث الاستيلاء على التحف، إلا أن القضاء المصري كان لها بالمرصاد.

الكاتب المصري طالب جيهان السادات في مقاله بصحيفة الوفد أن تشرح للشعب المصري  كيفية حصولها على شهادة الدكتوراه في النقد الإنجليزي التي تحملها، وقال «من الذي أعد لك رسالة الدكتوراه وما دور الدكتور سمير سرحان والدكتور لويس عوض والدكتور المترجم محمد عناني في الرسالة؟، مُشيراً إلى أنهم كانوا يعدون لها الفصول ثم يُحددون موعداً لعرضها عليها».

الكاتب اختتم مقاله بالخطأ الذي لا يُغتفر الذي قامت به أرملة السادات «وهو اختيارها لحسني مبارك ليكون نائباً لزوجها، وكان خطأ لا يسمح به أحد وقيل وقتها إن السادات اختاره بهذه المواصفات لأنه لا يسمع ولا يري ولا يتكلم»، ووجه لها نصيحة بأن «تكف عن الحكايات العقيمة، وإلا فعليها أن تجيب عن الأسئلة السالفة».