جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

عمرو سلامة: إما أن نحارب الإسلاميين أو يحاربونا

السبت 14 يناير 2012 | 03:30 مساءً
286
عمرو سلامة: إما أن نحارب الإسلاميين أو يحاربونا

توقع المخرج عمرو سلامة عدم تراجع السينما التجارية بعد الثورة المصرية ، مؤكدا أن السينما التجارية موجودة في كل العالم، ولن تتوقف حتى بعد صعود الإسلاميين، مشيرا إلى أن نجاحها يساهم في تنشيط السينما الجادة.

عمرو سلامة أبدى تخوفه –خلال حواره مع CNN العربية- من صعود التيار السياسي الإسلامي، وتأثيره على السينما، ولكنه أكد أن أمام الجميع معارك كثيرة على عدة مستويات.

المخرج المصري قال: "السينما التجارية لن تتوقف، ولم تتوقف في العالم كله، ولابد وأن تكون موجودة، نجاح السينما التجارية يمنح السينما الجادة فرصة أكبر للنجاح، لأن منتج الفيلم التجاري سيخاطر بإنتاج سينما جادة بسبب المكاسب التي يحققها من السينما التجارية".

سلامة أضاف معلقا على مدى النجاح التجاري لآخر أفلامه "أسماء": "من الصعب أن نحكم على الفيلم من الناحية التجارية، بسبب الظروف الاستثنائية التي مرت بها مصر في العام الأخير، وجاء وقت عرض الفيلم خلال أحداث شارع محمد محمود وأمام مجلس الوزراء مباشرة، وهو ما أثر على الناحية التجارية للفيلم، ولكن ما أسعدني أن من شاهدوا فيلم "أسماء" خرجوا منه بانطباعات جيدة".

أما شكل السينما بعد الثورة فقال عنه سلامة إن التوقعات ضبابية في الوقت الحالي، حيث لا يعرف وجهات القادمين للسلطة في مصر تجاه السينما، بالإضافة إلى مزاج الناس في الشارع، بينما أبدى تخوفا على مستقبلها في ظل حكم الإسلاميين، وقال: "لن نتجاهل ذلك، ولكن أمامنا خيارين، إما أن يحاربوننا أو نحاربهم، وقد اكتشفنا في الفترة الأخيرة أنه لا يوجد من يدعي إنه يعرف طبيعة المجتمع المصري، لأن خيارات الناس محيرة جدا".