جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

نشطاء يشبهون أسماء الأسد بـ«ماري أنطوانيت» العصر الحديث

الاحد 15 يناير 2012 | 09:02 صباحاً
392
نشطاء يشبهون أسماء الأسد بـ«ماري أنطوانيت» العصر الحديث

احتلت صور أسماء الأسد زوجة الرئيس السوري إلى جانب طفلين من أولادها الثلاثة في ساحة الأمويين مؤخرًا الصفحات الأولى مثيرة انتقادات حادة من طرف السوريين المعارضين لنظام الرئيس بشار.

ناشط معارض كتب على موقع «تويتر» ساخرًا «ماما والأطفال جاءوا ليصفقوا لبابا الطاغية»، بينما طالب مدون آخر بسحب الجنسية البريطانية من أسماء الأسد التي ولدت وتلقت دروسها في لندن.

صمت سيدة سوريا الأولى على القمع المستمر الذي يمارسه النظام ضد المحتجين منذ عشرة أشهر أثار استياء المعارضين الذين وصفها أحدهم على موقع «تويتر» بأنها «ماري أنطوانيت العصر الحديث».

المؤيدون لنظام الرئيس بشار كالوا لها المديح في المقابل فكتب أحدهم على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» «تستحقين لقب السيدة الأولى على مستوى العالم وليس سوريا فقط» وكتب آخر «خلف كل رجل عظيم امرأة وخلف قائدنا العظيم عظيمة نساء الكون جميعا».