جولولي | براءة ريهام سعيد في قضية «السمينات»
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

أصدرت محكمة جنح مستأنف الجيزة حكمها ببراءة الإعلامية المصرية ريهام سعيد في الدعوى المقامة ضدها من سيدتين من أصحاب الوزن الزائد “السمينات”، تتهمانها بالإساءة لهما، بسبب تصريحاتها عن مرضى السمنة.

المحكمة رفضت الدعوى المقامة ضد الإعلامية المصرية والاتهامات الموجهة لها بإهانة الأشخاص الذين يعانون من أمراض السمنة، في  إحدى حلقات برنامجها “صبايا الخير” على قناة “الحياة”.

المحكمة قالت في حيثيات حكمها بأن مقيم الدعوى لم توجه إليه المتهمة أية إساءة بصفة شخصية، وخلو الأوراق من ذلك.

وكانت سيدتان من أصحاب الوزن الزائد قد أقامتا دعوى قضائية ضد الإعلامية المصرية ريهام سعيد،  أمام محكمة الجنح، تتهمانها بالإساءة لهما، من خلال تصريحاتها عن مرضى السمنة.

وفي أول تعليق لريهام سعيد، على هذه الدعوى، قالت على حسابها الخاص على موقع “انستجرام”: “بعد كل اللي عملته أنا أساءت للشعب المصري !!.. حسبي الله ونعم الوكيل بتحاكم للمرة السادسة والحكم بكره.. حسبي الله ونعم الوكيل”.

الإعلامية المصرية ردت على أحد المتابعين، الذي قال إنها قدمت أعمال خير كثيرة لكن أحيانا كانت تعليقاتها سيئة، بقولها: “والله؟ اتحاكم 3 مرات عشان قولت إن التخان عبء؟ يا شيخ اتق الله”.

يذكر أن الإعلامية المصرية ريهام سعيد كانت قد أثارت جدلًا واسعًا بعد انتقادها أصحاب السمنة المفرطة خلال برنامجها “صبايا”، قائلة: “الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، وبيشوهوا المنظر”، مضيفة: “منظرك بيكون مش حلو وإنت بالعباية أو الجلابية ومش قادرة تمشي، بتفقدي جزء من أنوثتك”.

وقد تم تحويل ريهام سعيد، للتحقيقات بعد وقفها عن العمل لمدة عام على خلفية تصريحاتها، الأمر الذي دعاها لإعلان اعتزالها العمل بالإعلام والفن.

وتحدثت الإعلامية المصرية ريهام سعيد عن المعاناة التي تشعر بها بعد تركها للعمل وجلوسها في المنزل، عقب أزمة تصريحاتها ضد مرضى السمنة.

ريهام قالت، في فيديو نشرته على حسابها على موقع “انستجرام”: “أكيد محبش تبقا نهايتي كده.. يعني بعد السنين دي كلها لو انت بتسيب شغلك المفروض بتتكرم في الآخر.. خصوصا لو مخلص وشاطر وضميرك صاحي أوي”.

وأضافت: “أنا بعيش فترة مش لطيفة خالص.. مش عشان بعيد لكن عشان حاسة إني قدمت كتير أوي وعمري راح.. وإن اتحصر كل تاريخي اللي في 16 سنة في 3 حاجات: أزمة فتاة المول والعفاريت والتخان”.

وتابعت: “أنا دلوقتي بحارب عشان أعيش حياة طبيعية.. أنا بقيت بقايا بني آدم ومش مكسوفة إني بقول كده.. أنا بصحى كل يوم الفجر بقول لربنا ياخد لي حقي من كل حد ظلمني”.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 9 + 9

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: