جولولي | سيلينا جوميز تعترف بتعرضها للإيذاء العاطفي من جاستن بيبر
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

ترجمة - Gololy

كشفت المطربة والنجمة الأمريكية سيلينا جوميز، عن أنها تشعر بأنها ضحية لـ “الإيذاء العاطفي”، بسبب علاقتها المتقطعة، مع المغنى العالمي الشاب، جاستين بيبر، التي بدأت في عام 2010، وانتهت العلاقة بينهما فى عام 2015، أي أنها استمرت لمدة 5 سنوات، شهدت العديد من الانفصالات، والمشاكل، التي حاول الثنائى تخطيها.

وكان موقع ” npr”، قد نشر تقرير يفيد أن المغنية الشابة، قالت أن الفترة العاطفية التي قضتها مع بيبر، منذ عام 2010 حتى عام 2015، كانت رائعة، إلا أنها كانت سعيدة أيضاً عندما انتهت تلك العلاقة، رغم أن تلك النهاية لم تكن سعيدة، بالنسبة لها، وواجهت بعض المشاكل النفسية.

وأضافت سيلينا جوميز، بحسب التقرير، قائلة بالرغم من لحظات الضعف، إلا أنني وجدت القوة في هذه العلاقة، حيث أنه من الخطر أن يعيش المرء على أنه الضحية، طوال حياته، وبالتأكيد أنا لا أقلل من شأن أحد، ولكنني أشعر بأنني كنت ضحية لنوع من أنواع الإيذاء النفسى”.

وعلى جانب أخر، تسعى النجمة والمطربة الأمريكية الشهيرة سيلينا جوميز، بصفة مستمرة للمشاركة في الأعمال الخيرية ومساعدة الآخرين، وهو ما ظهر مؤخرًا فى عدة مواقف، حيث تبرعت  بمبلغ ضخم من أجل الإغاثة ما تسببت فيه حرائق الغابات في أستراليا، ووصل المبلغ الذي تبرعت به جوميز إلى 5 ملايين دولار أمريكي.

ولم تكن النجمة العالمية البالغة من العمر 27 عاما، هي الأولي التي تتبرع من أجل إغاثة المتضررين في أستراليا، فقد سبقها عدد كبير من النجوم العالمين من أبرزهم  النجم العالمي التون جون الذي تبرع بمبلغ مليون دولار لصندوق الإغاثة في حالات الكوارث في أستراليا، كذلك تبرعت النجمة العالمية كيلي مينوج وعائلتها بمبلغ 500.000 دولار أي (380 ألف جنيه إسترليني) وذلك لمساعدة أولئك الذين يقاتلون حرائق الغابات في أستراليا مسقط رأسها وهي الخطوة التي وجدها الكثيرين أنها تظهر مدى إنسانية كيلي وحبها لعمل الخير، كما تبرعت أيضًا النجمة العالمية بينك بنصف مليون دولار لنفس السبب.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 4 + 3

أخبار الرئيسية: