جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

ميغان ماركل "السجينة الهاربة" بعد "ميجزيت-Megxit": تقرير

الاربعاء 18 نوفمبر 2020 | 05:59 مساءً
فتحي خلاف
406
ميجان

أطلق خبير ملكي مؤخرًا على ميغان ماركل لقب "سجينة هاربة" أُجبر على "التكيف مع ضوء النهار من الحرية" بعد أن غادر الحظيرة الملكية أو ما تتداوله الصحف تحت اسم "ميجزيت-Megxit".

جاء تصريحات الخبير الملكي شون سميث بعد دراسة شخصية ميغان. وشرح كيف أرادت الدوقة أن تتحدث علنًا ضد عدم المساواة العرقية في الماضي، لكن العائلة المالكة قلصت حريتها في التعبير عن الرأي في هذه المسألة.

وأشار كاتب السيرة الملكية كيف تحدثت الدوقة عن القضايا الإنسانية لسنوات حتى الآن ولكن "السلبية المستمرة التي لا هوادة فيها" إلى جانب "الطريقة التي تسقط بها العائلة المالكة أي تلميح إلى أن أحد أفراد العائلة، كان له تأثيره حتما".

واختتم السيد سميث وجهة نظره قائلًا: "كانت مثل سجين هرب من نفق مظلم، واحتاج إلى وقت للتكيف مع الضوء في الخارج".