جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

حلم الأمير هاري بالاحتفاظ بالألقاب العسكرية هو آخر مسمار في نعش

الجمعة 18 ديسمبر 2020 | 08:49 مساءً
فتحي خلاف
723
ق

الأمير هاري ليس مستعدًا بأي شكل للتخلي عن ألقابه العسكرية على الرغم من وداع النظام الملكي وترك حياته الملكية وراءه.

يحلم هاري، الذي خدم في مشاة البحرية الملكية، بالاحتفاظ بلقبه، وهو ما يُنظر إليه على أنه "المسمار الأخير في نعش وضعه الملكي" بعد انخراطه وميجان في السياسة الأمريكية، كما أوضح المراسل الملكي ريتشارد بالمر.

وقال المحلل "لم يتم تقرير أي شيء حتى الآن. ولكن يبدو أن التدخل السياسي الأمريكي كان المسمار الأخير لآمال هاري في الاحتفاظ بأي رعاية عسكرية ملكية ".

وقال بالمر بحسب صحيفة Express البريطانية: "لقد تم التعامل معه بجدية على أنه انتهاك كبير للتعهدات التي قدموها طواعية، على عكس الصفقات التجارية بقدر ما أستطيع أن أقول".