جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

فيكتوريا بيكهام تعاني من تسمم الزئبق.. تعرف على التفاصيل

الخميس 14 يناير 2021 | 05:20 مساءً
سارة إبراهيم
644
فيكتوريا بيكهام

عانت المطربة المشهورة فيكتوريا بيكهام من مستويات عالية من الزئبق فى جسمها، وذلك بسبب نظامها الغذائي الصارم المعتمد كليا على تناول الأسماك بكثرة.

فيكتوريا بيكهام أصبحت أحدث المشاهير الذين يكادون يتسمون بمستويات خطيرة من الزئبق في دمهم بسبب اتباع نظام غذائي صارم يعتمد على الأسماك.

في وقت سابق من هذا الأسبوع ، أخبر روبي ويليامز الصحافة أيضا أنه كاد أن يموت من التسمم بالزئبق بعد تناول ما كان يعتقد أنه نظام غذائي صحي يحتوي على السمك مرتين في اليوم.

فيكتوريا بيكهام، الباغة من العمر 46 عاما، حصلت على نفس المعلومات المقلقة عن نسب الزئبق فى الدم عندما عانت من تعب شديد أثناء تواجدها فى المانيا.

وعندما اكتشفت أن خطتها للأكل الصحي كانت لها بعض الآثار غير المرغوب فيها، قامت بتعديل نظامها الغذائي، وهو ما أشعرها بتحسن,

يذكر أن التسمم بالزئبق من الممكن أن يحدث من تناول الكثير من أنواع معينة من الأسماك والمأكولات البحرية ، بما في ذلك سمك أبو سيف والتونة والمارلين.

ويمكن أن يكون هذا التوع من التسمم خطيرًا للغاية لأن تراكم الزئبق يمكن أن يؤدي إلى الفشل الكلوي، وتُنصح النساء الحوامل على وجه الخصوص بالحد من كمية الأسماك المحتوية على الزئبق التي يأكلنها.

فيكتوريا بيكهام