جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

متى ندمت كيت ميدلتون على خطوبتها للأمير ويليام؟

الثلاثاء 19 يناير 2021 | 09:30 مساءً
فتحي خلاف
498
كيت ووليام

هناك الكثير من الخبايا التي تتكشف يوما وراء آخر، حول علاقة كيت ميدلتون والوضع الذي وصلت إليه في علاقتها بزوجها الملك المستقبلي.

أوضحت كاتي نيكول السيناريو بأكمله في كتابها الجديد، كيت: ملكة المستقبل" فيما يتعلق بالحدث السعيد في حياتها الذي تأثر بالندم.

بالنسبة للذين لا يعلمون، جثا ويليام على ركبة واحدة في بحيرة راتوندو الكينية في 10 أكتوبر 2010 وعندما قالت كيت نعم، قرر الزوجان الحفاظ على سرية خطبتهما قبل إصدار الإعلان الرسمي الشهر المقبل

خوفًا من تسرب الأخبار إلى وسائل الإعلام، أبقى الثنائي أيضًا الخطوبة سرًا لمعظم أصدقائهما وعائلاتهما.

ومع ذلك، في خضم السرية، فقدت كيت جدها الحي الوحيد، الجد بيتر الذي وافته المنية في 3 نوفمبر، قبل أن تتمكن من البوج بسرها والأخبار السعيدة عن حياتها إليه.

كتبت نيكول في كتابها عبر مقال لها بصحيفة The Mirror: "كانت كيت حزينة جدًا لعدم إتاحة الفرصة لها لإخبار جدها بأنها كانت مخطوبة لوليام". وأضافت "كانت تعلم أنه سيكون سعيدا لها".

نتيجة لذلك، اضطر الاثنان إلى تأخير إعلان الخطوبة حتى 16 نوفمبر، حيث حضر ويليام الجنازة مع زوجته المستقبلية وعائلتها.