جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

فيديو.. عمرو أديب يخرج عن صمته ويرد على هجوم محمد رمضان: إعلام بلدك اللي عملك نمبر وان

الاثنين 15 مارس 2021 | 10:54 صباحاً
ندى عصام
1626
عمرو اديب ومحمد رمضان

رد الإعلامي المصري عمرو أديب، على النجم محمد رمضان، بعدما وجه له اللوم بسبب مهاجمته له بعد إصابة الممثل الشاب يوسف عمر نجل الفنانة لبنى ونس، في إعلانه بسبب القنبلة.

وقال عمرو أديب في برنامجه "الحكاية":"الشاب قال الراجل المسؤول عن المعارك والمفرقعات شبه هدده، ومحمد رمضان لم يأخذ بخاطره قوي، ولم يهتم به، وقال له عاش يا بطل. لم نقم بالهجوم على محمد رمضان خالص، وعلى فكرة علاقتي برمضان جيدة، وعملت معاه لقاءات كتير."

وأضاف:"النهاردة فوجئت بنمبر وان منزل بوست، إعلام بلدي، أنا متعور، اتحرقت، محدش معبرني، وعمرو أديب فاتح النار علي. طبعا واضح من الكلام ده إنه ما شافش، سمع.. ما حدش عملك إلا إعلام بلدك".

وتابع:"عندما تكون نمبر وان، أو بلاش نمبر وان علشان دي مسألة فيها كلام، عندما تكون فنان كبير يجب أن يكون عندك مسؤولية اجتماعية، إنت بتشتغل في مكان حصل فيه مشكلة، إنت كبير الكلام ده، تروح للشاب ده وتسأل عليه، وتكلم أمه وتطمن عليها، وتقوله تعالى يا ابني أوديك مستشفى وآخد بالي منك وأعالجك."

واستكمل حديثه:"أنا طبعا قلقان عليك إنك إتحرقت واتعورت، إنما الغلبان التاني لازم أقف جنبه وآخد بإيده، لإن حضرتك ألف مين يعالجك ويقف جنبك، إنما ده غلبان ومحدش عبره ولا سأل عنه، ده دوري كإعلامي".

واختتم حديثه:"وعاوزك تفكر في حاجة، إنت مش مستغرب إنه في ثلاثة أيام، في إعلان ومسلسل، في إصابتين؟ مش ده يخليك تفكر شوية في تأمين الشغل بتاعك؟".

وكان الفنان محمد رمضان، قد علق لأول مرة على الجدل الذي أثير خلال الأيام الماضية بعد إصابة نجل الفنانة لبنى ونس، أثناء تصوير إعلان له، بسبب خطأ من مصمم المعارك عصام الوريث.

وكشف رمضان عن صورة لحروق في ظهره، وعلق عليها عبر حسابه الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات الشهير "انستجرام":"دي إصابتي البسيطة اللي إعلام بلدي تجاهلها تماما ومنهم عمرو أديب اللي فتح عليا النار بتهمة ليس لي دخل بها.. وهي إصابة يوسف ابن زميلتي وصديقتي لبنى ونس".

محمد رمضان

وأضاف:"ألف حمدلله على سلامتك يا يوسف.. وشكرا لكل حبايبي وجمهوري على دعائكم ودعمكم الدائم.. والحمدلله لم أنقطع عن تصوير أعمالي".