جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

حوار/ ياسر جلال: لا أحب الإسفاف ولدى رقابة ذاتية على نفسى

الاربعاء 12 مايو 2021 | 11:07 مساءً
مريم الجارحى
489
ياسر جلال

اشتهر الفنان ياسر جلال في السنوات الأخيرة بأعماله الدرامية التي قدم خلالها صورة الرجل المصرى الشهم المدافع عن حقوق المظلومين، والمحافظ على التقاليد والعادات، والباحث بدأب عن الحق والحقيقة.

وشارك "جلال" في الماراثون الرمضاني بمسلسل "ضل راجل" الذي كان له صدى واسع بين الجمهور، وحقق مشاهدات كبيرة على شاشة التلفزيون وعبر السوشيال ميديا أيضا.

"جولولي" حاورت ياسر جلال عن دوره في "ضل راجل" وما الذى جذبه لهذا الدور، وكيف يختار أدواره.

بداية أكد "جلال" أنه يحاول بقد المستطاع أن يقدم قضايا تشغل بال الجمهور.

وأشار قائلا: "لا أحب الإسفاف، ولا أسعى لتقديم أعمال تتضمن ألفاظًا بذيئة أو جارحة، فأنا لدى رقابة ذاتية على نفسى، كما أعى جيداً ما يصلح تقديمه للجمهور وما لا يصلح، وتحت هذا الشعار اختار ما يناسبنى سنًا وشكلًا".

ما سبب اختيارك لمسلسل "ضل راجل"؟

الورق كتبه بشكل جيد السيناريست أحمد عبد الفتاح، بالإضافة إلى أن الشخصية نفسها مختلفة، بجانب وجود مخرج كبير مثل أحمد صالح وكوكبة من النجوم الزملاء، مثل نور، ونيرمين الفقى، ومحمود عبد المغنى، وغيرهم، فكل ذلك بالنسبة لى عناصر جاذبة لخوض التجربة.

ما رأيك فيما تشهده النساء من حوادث عنف في الفترة الأخيرة؟

أرفض العنف ضد المرأة، فعاداتنا وتقاليدنا التى تربينا عليها لا تسمح أننا نتعامل مع النساء بشكل لا يليق بهن، لأنهن من يصنعن المجتمعات، ويجب على الفن أن يسلط الضوء على قضاياهن وعلى كيفية تعامل الآباء مع الأبناء والبحث عن السلبيات ومناقشتها، فدور الأب هو الضل والحنان والأمان والحب.

ما الصعوبات التى واجهت أثناء تصوير "ضل راجل"؟

كل مسلسل له صعوبته وأى دور أحاول دائما أن أبذل فيه أقصى جهد من دراسة لجميع أبعاد الشخصية حتى أصل بها لدرجة عالية من التقمص حتى يصدقها الجمهور.

هل شخصيتك في "ضل راجل" يشبه شخصيتك فى الحقيقة؟

بالعكس.. شخصيتي في المسلسل لا تشبهنى إطلاقا، ولم أقدم من قبل شخصية تشبهنى فى أى عمل، لكنى أقدم مواقف درامية خاصة بالعمل وأعبر عنها بالأداء التمثيلى.

ما المختلف فى "ضل راجل" عن أعمالك السابقة؟

المسلسل عبارة عن دراما اجتماعية إنسانية، تظهر فيه الحارة الشعبية بوجهها الحقيقى والأصالة والأخلاق وحسن الجوار، البيوت المصرية التى تعيش على الحب والحنان، ورب الأسرة يعامل زوجته وأولاده بحب واحترام، لذا اختار المؤلف أحمد عبدالفتاح اسم «ضل راجل» عنوانا للمسلسل.

لماذا ابتعدت عن السينما في السنوات الأخيرة؟

بعد النجاح الكبير الذى حققته فى مسلسل «ظل الرئيس» عرض على أكثر من عمل للسينما، لكنى أبحث عن سيناريو يقدمنى إلى الجمهور بشكل مختلف عما قدمته فى الدراما التلفزيونية، فطموحى أن أقدم فيلما ناجحا، كما أن انشغالى كل عام فى التحضير لعمل درامى يأخذ كل وقتى وتفكيرى بجانب إنى دائما أخصص وقتا لبيتى وأسرتى.