جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

البحر الأحمر السينمائى يطلق صندوقا بـ10 ملايين دولار لدعم المخرجين الأفارقة

الاربعاء 16 يونية 2021 | 03:37 مساءً
مريم الجارحى
196
مهرجان البحر الأحمر السينمائى

أعلنت مؤسسة مهرجان البحر الأحمر السينمائى عن إطلاق صندوق البحر الأحمر بقيمة 10 ملايين دولار؛ لدعم مشاريع المخرجين من أفريقيا والعالم العربى، حيث يسعى الصندوق لمنح الجيل الجديد فرصة تقديم أعمالهم وتحويلها من السيناريو إلى الشاشة، حيث يقدّم الدعم للمشاريع فى مرحلة التطوير، إضافة إلى دعم إنتاج المشاريع، ودعم المشاريع قيد الإنجاز لإتمام عمليات ما بعد الإنتاج.

ومن المقرر أن يدعم الصندوق - فى عامه الأول - أكثر من 100 مشروع؛ بما يساهم فى دفع الحراك السينمائى ومنح المخرجين من أفريقيا والعالم العربى فرصة؛ لتقديم الأفلام الطويلة سواءً كانت روائية أو وثائقية أو أفلام تحريك، إضافة إلى المسلسلات.

وأكد المدير الفنى لمهرجان البحر الأحمر السينمائى الدولى إدوارد وينتروب أن الصندوق يقدم الدعم للمشاريع فى جميع مراحلها، حيث سيتم توزيع المنح على أكثر من 100 مشروع سواء فى مرحلة التطوير، أو الإنتاج، أو ما بعد الإنتاج، بما يضمن إحداث تحولات حقيقية على المشهد السينمائى فى المنطقة.

يأتى صندوق البحر الأحمر تأكيدا على سعى والتزام المؤسسة بدعم الصناعات الإنتاجية فى المنطقة، حيث تنطلق الدورة الافتتاحية لمهرجان البحر الأحمر السينمائى الدولى من 11 - 20 نوفمبر المقبل، كما يقام بالتزامن معها سوق البحر الأحمر، وهو منصة تجمع محترفى صناعة السينما من المنطقة والعالم، وتضمّ العديد من الأنشطة مثل سوق المشاريع، وورشة الأفلام قيد الإنجاز.

ويقام سوق المشاريع خلال الفترة من 12 - 15 نوفمبر المقبل تحت مظلة سوق البحر الأحمر ومهرجان البحر الأحمر السينمائى الدولى فى جدة، ويضم 20 مشروعا سينمائيا من أفريقيا والعالم العربى، كما تتنافس المشاريع على جائزة صندوق البحر الأحمر للتطوير بقيمة 25 ألف دولار، وجائزة صندوق البحر الأحمر للإنتاج بقيمة 100 ألف دولار.

وعلى الصعيد ذاته، ينظم سوق البحر الأحمر ورشة الأفلام من 12 - 15 نوفمبر، ويقيم عروضا مخصصة لمحترفى صناعة السينما، كما تتنافس الأعمال المشاركة على جائزة صندوق البحر الأحمر للمشاريع قيد الإنجاز بقيمة 30 ألف دولار.

وأكدت المديرة التنفيذية لمهرجان البحر الأحمر السينمائى الدولى شيفانى بانديا على دور الصندوق في توفير دعم حقيقي لصناعة السينما فى أفريقيا والعالم العربي، مضيفة أن صناعة السينما في أفريقيا والعالم العربي شهدت - على مدى العقدين الماضيين - ازدهاراً ملحوظاً، لذا يأتي دور الصندوق وسوق البحر الأحمر في توفير المزيد من الأدوات لدعم صناعة السينما في المنطقة، ومساعدتها لتكون أكثر قدرة على المنافسة والنجاح عالميا.

وفي ذات السياق يقوم سوق البحر الأحمر السينمائي بتنظيم العديد من الندوات وورش العمل وجلسات التواصل والتعارف، إضافة إلى استضافة منطقة مخصصة للعارضين.