جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

دعاء فاروق ترد على مبروك عطية حول حادث طالبة جامعة المنصورة

الاربعاء 22 يونية 2022 | 01:22 مساءً
سارة إبراهيم
1734
دعاء فاروق

ردت الإعلامية المصرية دعاء فاروق على تصريحات الداعية مبروك حطية حول حادث طالبة جامعة المنصورة، والذي قال فيها أن الحجاب يحمي الفتيات من القتل.

دعاء فاروق كتبت، على صفحتها الرسمية بموقع "الفيس بوك": "وهل يحمي الحجاب الفتيات من التحرش والقتل وعدم غض البصر والتفحص في تفاصيلها وملابسها؟؟ هل يحميها من القيل والقال وفبركة الصور ؟؟؟ هل يغلفها بالأخلاق الحميدة بمجرد ما تحط الطرحة علي شعرها .. يؤسفني اقول لأ والف لأ و بالوقائع البنت التي انتحرت بسبب فبركة صورها كانت محجبة حنين حسام التي حكم عليها في قضية أخلاقية خاصة بالتيك توك كانت محجبة وبالمناسبة التيك توك مليان بالبلاوى والفواحش والتمايص والخلاعة والكلام السافل وكل الموبقات ونصفهن يلطعن الطرحة ... قتيلة المنيب التي طعنها زوجها بدم بارد امام اطفالها كانت محجبة حتي التي طعنت زوجها كانت محجبة ".

وأضافت: "هل يحميني الحجاب علي صفحاتي من ارسال الصور الجنسية القذرة ومن الستوري نار التي تملأ الانستجرام ويوميا برزعهم بالشبشب المعروف بالبلوك وينتشرون كالجراد في الصفحات ... ارحمونا من تلبيس العاطل في الباطل وزج الحجاب وعدمه ولبس البنات والستات بسبب وبدون سبب في أي واقعة ملهاش أي علاقة بشكل أو لبس يا ناس يا سطحيين يا تافهين ".

وتابعت: "نحن نرتدى الحجاب تنفيذا لأمر جاء في القرآن الكريم خاص بالسيدات ولا يخص الرجال في أي شيء فلم يقترن ذكر ملبس المرأة بتجاوزات الرجال غير الأخلاقية التي يخنقنا ويكدرنا بها ذلك المجتمع المريض .. هذا المجتمع الذي يصر إصرارا مريضا لتحميلنا ذنوب ناس غيرنا وتلبيسنا مصايبهم بالعافية ... أما سئالة منقطعة النظير وضيق أفق وامخاخ زنخة صحيح ... ما كل واحد يتحمل ذنب نفسه واحنا مالنا بأشباه الرجال اللي ماشيين في الدنيا بشكل بني آدم وغريزة حيوان ومخ بهيمة !!!!!".

وأكملت: "الست لو ماشية ملط تتحمل ذنب نفسها فقط تتحمل ذنب نفسها يا فندم فقط ... ولو فيه واحد لمسها أو اغتصبها مش هيخرجوه رأفة عشان المدام كانت السبب هيلبس جريمة اغتصاب دنيا وآخرة يا بيه .... آخر همنا الرجالة الجعانة ... آخر همنا ابو ريالة الأهبل اللي شوية شعر في دماغ واحدة ماشية في حالها يتعبوله اعصابه ".

واختتمت كلامها، بقولها: "نرتدى الحجاب ولا يشغل بالنا أي دكر بط أمه مربيتهوش لا يفرق معانا هو ولا أمه مش لابسينه عشان نحميلها المدعوق من الوقوع في الرزيلة ياكش يولع بجاز ولا يتحرق مكانه لو مد ايده ولا بص بصة واطية زيه .. نحن نرتدى الحجاب تنفيذا لأمر إلهي... نرتديه صح ولا غلط مش مشكلتك .. لابسين ملون ولا اسود واسع ولا ضيق ، حاطة دوكو في وشها ولا مغطياه ده موضوعها لوحدها يا حاج مع السلامة شوف مصلحتك ".