جولولي | رغم زواجها أكثر من مرة.. هذا سر عدم إنجاب سعاد حسني
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة_ Gololy

ردت جانجاة، شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حني، على تصريحات المخرج اللبناني شريف وحيد، حول زواجه من شقيقتها الراحلة وإقامته معها في شقتها بمنطقة الزمالك بالقاهرة.

جانجاة، قالت في تصريحات صحفية لمجلة «لها»: «كل ما صرّح به شريف وحيد حول هذا الزواج ليس له أي أساس من الصحة، ولا يمت إلى الواقع بصلة، والدليل أنه لم يقدم وثيقة الزواج، لأنه لا يملك أي وثائق تثبت كلامه، بل إنه يعلم جيدًا أن كل ما صدر عنه مجرد أكاذيب وادعاءات وهمية هدفها الترويج لنفسه وزيادة شهرته في كل أنحاء الوطن العربي، لأن الحديث عن الراحلة سعاد حسني يلفت أنظار الملايين من عشاقها ومحبيها، وهو يظن أنه لا يوجد من يدافع عنها، ويكشف أكاذيبه للجمهور».

وأضافت: «سعاد حسني لم تكن تعرف هذا الرجل في أي يوم من الأيام، ولم يتقابلا أبدًا طوال حياتها، وأنا لم أكن أعرفه أبدًا، إلا بعد أن روّج لتلك الأكاذيب في بعض وسائل الإعلام، وبسؤالي عنه علمت أنه منتج لبناني، ولو افترضنا صحة كلامه، وهو افتراض غير واقعي بالمنطق والدلائل، فما هو سبب صمته كل هذا العمر؟ وطالما قرر عدم الإفصاح عن هذا السر كل هذه السنوات، فلماذا أعلنه الآن؟ والإجابة عن كل هذه الأسئلة بجملة واحدة فقط، هي أنه أراد استغلال اسم السندريلا من أجل تحقيق الشهرة وتسليط الأضواء عليه كما يحدث الآن».

وأعلنت أنها بصدد رفع دعوى قضائية ضده واتهامه باستغلال اسم الراحلة سعاد حسني والإساءة لها ومحاولة تشويه سمعتها، كما أنها تريد مواجهته بالأكاذيب التي أعلنها، وأولها أنه تزوج من الراحلة بعد تقديمها أول أفلامها «حسن ونعيمة»، ووقتها كانت في عمر الخامسة عشرة، أي أنها كانت قاصرًا ولا تستطيع الزواج، الأمر الثاني، أنه ادعى في تصريحاته أن سعاد حسني كانت تسكن وقتها في منطقة الزمالك، وهذا غير حقيقي إطلاقاً، لأنها كانت تقيم مع والدتها في حي العجوزة، وانتقلت إلى الزمالك بعد سنوات من شهرتها ونجاحها، وكانت آنذاك متزوجة من العندليب عبدالحليم حافظ.

وتابعت: «ادعى وحيد أيضًا، أن سعاد حسني كانت تعاني من مرض في الرحم يمنعها من الإنجاب، وهذا الكلام من ضمن أكاذيبه، لأن الراحلة لم تكن مصابة بأي أمراض أو مشاكل تمنعها من الإنجاب، بدليل أنها حملت مرتين من زوجها المخرج علي بدرخان، إحداهما كان أثناء تصويرها فيلم “شفيقة ومتولي”، لكن الحمل لم يكمل الثلاثة أشهر بسبب تعرّضها للإجهاد الشديد نتيجة إصرارها على استكمال تصوير الفيلم، ورفضها أخذ فترة راحة، كون سعاد كانت تعشق فنها بجنون، وتضع نفسها تحت ضغوط كبيرة في سبيل العمل والفن، ومن أجله حُرمت من الإنجاب».

يُذكر أن الفنانة الراحلة سعاد حسني، تزوجت خمس مرات، الأولى كانت من العندليب عبدالحليم حافظ، وقد كان زواجًا عرفيًا وهي في عمر السابعة عشرة، واستمر الزواج قرابة الستة أعوام، وانفصلا عام 1965، بعدها، تزوجت من المصور والمخرج صلاح كريم، واستمر زواجهما لمدة عامين وانفصلا عام 1968، ثم تزوجت من المخرج علي بدرخان، واستمر ارتباطهما لمدة أحد عشر عامًا، حتى تم الطلاق بينهما عام 1981، وفي العام نفسه، تزوجت من زكي فطين عبدالوهاب، لكنهما انفصلا بعد أشهر عدة، وكان آخر زيجاتها من المؤلف والسيناريست ماهر عواد.



عدد التعليقات (4)

الجنتل مان

2019-01-05 21:18:04

اتفق  مع كل ماقالته شقيقة الفنانة الراحلة سعادحسني  وان هذا اللبناني المدعو - شريف وحيد - كداب  ولا علاقة له  بسعاد حسني  ولا تزوجها ولايعرف عنها شئ هذا السافل المعتوه  ومن حقها  اقامة دعوى عليه  في المحكمة  لانه يريد تشويه سمعة الفنانة الراحلة واطلاق الاشاعات الكاذبة عنها

الجنتل مان

2019-01-05 22:02:58

الفنانة الراحلة سعاد حسني  -سندريلا الشاشة -  تعرفت عليها في منتصف السبعينات  وايامها كنت طالب في الجامعة  واعشق الفن والفنانين  واحضر سهراتهم  والتقيت بها في احدى السهرات الفنية  في بيت  احد الفنانات  وكانت في قمة شياكتها واناقتها  وخلال الحفل عيوني ماراحتش عنها ابدا  وهي لاحظت نظراتي ليها  وقلت لها وحدة صاحبتها الشاب الوسيم ده عينها عليك  تعرفيه قالت لا  فقامت وجت  لغاية المكان اللي كنت جالس فيه  وكنت ساعتها لوحدى فقالت مساء الخير  قلت مساء النور  حضرتك صحفي قلت لا قالت منتج قلت لا قالت  اما حضرتك ايه قلت معجب بك يااستادة  ضحكت بعفوية  وبدا الارتباك علي والخجل قالت  مافيش حاجة  انت تحب العمل في السيما  قلت ياليت قالت خلاص  تعال لي بكره وهشغلك في السيما  وعطتني  كرت فيه النمرة والعنوان  وانتهت الحفلة  وانشغلت بالجامعة ونسيت موعدها لي  لكن بعد يومين شفت الكرت وقلت لازم اتصل عليها  وفعلا اتصلت على الرقم وكان رقم البيت فردت علي الشغالة قلت مين قلت دا منزل سعاد حسني الفنانة قلت ايوه مين حضرتك قلت هي موجودة قالت لا  اتصل بعد ين وهتكون موجودة  انتظرت قرابة 5 ساعات حتى اتصل ثاني ودقيت  وكانت موجودة  فعلى طوال عرفتني من صوتي  قالت الشاب بتاع  الحفلة اياها قلت ايوه يامدام سعاد اهلا بك قلت اسف على ازعاجك لا ابدا ولايهمك  انت ماتصلتش ليه  قلت معليش ظروف طارئة  قلت خلاص بكره ماعنديش تصوير  ولاشغل  تعال على  البيت وهكلم لك الجماعة عشان يشغلوك في السيما  ووصفت لي عنوانها  وجيت ساعة 8 الصبح  وكانت لسه  قايمة من النوم  وقابلتني بكل ترحاب  واصرت على تناول الافطار معها  وحنا نشرب الشاي  اخذت سماعة الهاتف واتصلت على المخرج الكبير حسن الامام وقالت له يابوعلي  عندي شاب كويس جدا وعلى قدر كبير من الوسامة عاوز يشتغل في السيما ياليت تساعده يااستاد حسن  فقال تحت امرك ياسعاد  ابعثته لينا ونعمل له اختبار وربنا يسهل  فشكرته وانهت المكالمة  قالت خلاص ياعم اعتبر نفسك اشتغلت في السيما وتمنى لك التوفيق والنجاح  وصارحتها بالحقيقة اني طالب بالجامعة وظروفي صعبة وكدا  والله انها ماقصرت معاي  قالت اعتبرني زي اختك الكبيرة  ولاتنكسف مني ابدا  راحت  وجابت ظرف فيه مبلغ 2 الفين جنيه  وعطتوه لي وقالت  ازعل منك لو ماخذتوش مني  ربنا يرحمها كانت ست عظيمة وقلبها كبير ورحيم  لكن الظروف عكست معاي ولم اوفق بين العمل في السيما والدراسة في الجامعة فتركت العمل في السيما وكملت دراستي الجامعية وانقطعت اخباري عنها  وسافرت للخارج لاجل العمل بعد التخرج  وكنت اتابع اخبارها الفنية وحزنت جدا لما حدث لها  حتى سمعت خبر رحليها  رحمها الله

الجنتل مان

2019-01-05 22:02:58

الفنانة الراحلة سعاد حسني  -سندريلا الشاشة -  تعرفت عليها في منتصف السبعينات  وايامها كنت طالب في الجامعة  واعشق الفن والفنانين  واحضر سهراتهم  والتقيت بها في احدى السهرات الفنية  في بيت  احد الفنانات  وكانت في قمة شياكتها واناقتها  وخلال الحفل عيوني ماراحتش عنها ابدا  وهي لاحظت نظراتي ليها  وقلت لها وحدة صاحبتها الشاب الوسيم ده عينها عليك  تعرفيه قالت لا  فقامت وجت  لغاية المكان اللي كنت جالس فيه  وكنت ساعتها لوحدى فقالت مساء الخير  قلت مساء النور  حضرتك صحفي قلت لا قالت منتج قلت لا قالت  اما حضرتك ايه قلت معجب بك يااستادة  ضحكت بعفوية  وبدا الارتباك علي والخجل قالت  مافيش حاجة  انت تحب العمل في السيما  قلت ياليت قالت خلاص  تعال لي بكره وهشغلك في السيما  وعطتني  كرت فيه النمرة والعنوان  وانتهت الحفلة  وانشغلت بالجامعة ونسيت موعدها لي  لكن بعد يومين شفت الكرت وقلت لازم اتصل عليها  وفعلا اتصلت على الرقم وكان رقم البيت فردت علي الشغالة قلت مين قلت دا منزل سعاد حسني الفنانة قلت ايوه مين حضرتك قلت هي موجودة قالت لا  اتصل بعد ين وهتكون موجودة  انتظرت قرابة 5 ساعات حتى اتصل ثاني ودقيت  وكانت موجودة  فعلى طوال عرفتني من صوتي  قالت الشاب بتاع  الحفلة اياها قلت ايوه يامدام سعاد اهلا بك قلت اسف على ازعاجك لا ابدا ولايهمك  انت ماتصلتش ليه  قلت معليش ظروف طارئة  قلت خلاص بكره ماعنديش تصوير  ولاشغل  تعال على  البيت وهكلم لك الجماعة عشان يشغلوك في السيما  ووصفت لي عنوانها  وجيت ساعة 8 الصبح  وكانت لسه  قايمة من النوم  وقابلتني بكل ترحاب  واصرت على تناول الافطار معها  وحنا نشرب الشاي  اخذت سماعة الهاتف واتصلت على المخرج الكبير حسن الامام وقالت له يابوعلي  عندي شاب كويس جدا وعلى قدر كبير من الوسامة عاوز يشتغل في السيما ياليت تساعده يااستاد حسن  فقال تحت امرك ياسعاد  ابعثته لينا ونعمل له اختبار وربنا يسهل  فشكرته وانهت المكالمة  قالت خلاص ياعم اعتبر نفسك اشتغلت في السيما وتمنى لك التوفيق والنجاح  وصارحتها بالحقيقة اني طالب بالجامعة وظروفي صعبة وكدا  والله انها ماقصرت معاي  قالت اعتبرني زي اختك الكبيرة  ولاتنكسف مني ابدا  راحت  وجابت ظرف فيه مبلغ 2 الفين جنيه  وعطتوه لي وقالت  ازعل منك لو ماخذتوش مني  ربنا يرحمها كانت ست عظيمة وقلبها كبير ورحيم  لكن الظروف عكست معاي ولم اوفق بين العمل في السيما والدراسة في الجامعة فتركت العمل في السيما وكملت دراستي الجامعية وانقطعت اخباري عنها  وسافرت للخارج لاجل العمل بعد التخرج  وكنت اتابع اخبارها الفنية وحزنت جدا لما حدث لها  حتى سمعت خبر رحليها  رحمها الله

الجنتل مان

2019-01-05 22:02:59

الفنانة الراحلة سعاد حسني  -سندريلا الشاشة -  تعرفت عليها في منتصف السبعينات  وايامها كنت طالب في الجامعة  واعشق الفن والفنانين  واحضر سهراتهم  والتقيت بها في احدى السهرات الفنية  في بيت  احد الفنانات  وكانت في قمة شياكتها واناقتها  وخلال الحفل عيوني ماراحتش عنها ابدا  وهي لاحظت نظراتي ليها  وقلت لها وحدة صاحبتها الشاب الوسيم ده عينها عليك  تعرفيه قالت لا  فقامت وجت  لغاية المكان اللي كنت جالس فيه  وكنت ساعتها لوحدى فقالت مساء الخير  قلت مساء النور  حضرتك صحفي قلت لا قالت منتج قلت لا قالت  اما حضرتك ايه قلت معجب بك يااستادة  ضحكت بعفوية  وبدا الارتباك علي والخجل قالت  مافيش حاجة  انت تحب العمل في السيما  قلت ياليت قالت خلاص  تعال لي بكره وهشغلك في السيما  وعطتني  كرت فيه النمرة والعنوان  وانتهت الحفلة  وانشغلت بالجامعة ونسيت موعدها لي  لكن بعد يومين شفت الكرت وقلت لازم اتصل عليها  وفعلا اتصلت على الرقم وكان رقم البيت فردت علي الشغالة قلت مين قلت دا منزل سعاد حسني الفنانة قلت ايوه مين حضرتك قلت هي موجودة قالت لا  اتصل بعد ين وهتكون موجودة  انتظرت قرابة 5 ساعات حتى اتصل ثاني ودقيت  وكانت موجودة  فعلى طوال عرفتني من صوتي  قالت الشاب بتاع  الحفلة اياها قلت ايوه يامدام سعاد اهلا بك قلت اسف على ازعاجك لا ابدا ولايهمك  انت ماتصلتش ليه  قلت معليش ظروف طارئة  قلت خلاص بكره ماعنديش تصوير  ولاشغل  تعال على  البيت وهكلم لك الجماعة عشان يشغلوك في السيما  ووصفت لي عنوانها  وجيت ساعة 8 الصبح  وكانت لسه  قايمة من النوم  وقابلتني بكل ترحاب  واصرت على تناول الافطار معها  وحنا نشرب الشاي  اخذت سماعة الهاتف واتصلت على المخرج الكبير حسن الامام وقالت له يابوعلي  عندي شاب كويس جدا وعلى قدر كبير من الوسامة عاوز يشتغل في السيما ياليت تساعده يااستاد حسن  فقال تحت امرك ياسعاد  ابعثته لينا ونعمل له اختبار وربنا يسهل  فشكرته وانهت المكالمة  قالت خلاص ياعم اعتبر نفسك اشتغلت في السيما وتمنى لك التوفيق والنجاح  وصارحتها بالحقيقة اني طالب بالجامعة وظروفي صعبة وكدا  والله انها ماقصرت معاي  قالت اعتبرني زي اختك الكبيرة  ولاتنكسف مني ابدا  راحت  وجابت ظرف فيه مبلغ 2 الفين جنيه  وعطتوه لي وقالت  ازعل منك لو ماخذتوش مني  ربنا يرحمها كانت ست عظيمة وقلبها كبير ورحيم  لكن الظروف عكست معاي ولم اوفق بين العمل في السيما والدراسة في الجامعة فتركت العمل في السيما وكملت دراستي الجامعية وانقطعت اخباري عنها  وسافرت للخارج لاجل العمل بعد التخرج  وكنت اتابع اخبارها الفنية وحزنت جدا لما حدث لها  حتى سمعت خبر رحليها  رحمها الله

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 3 + 2

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: