جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

تكريم نجيب الريحاني بمهرجان زفتى المسرحي

الاثنين 05 ديسمبر 2011 | 10:53 صباحاً
871
تكريم نجيب الريحاني بمهرجان زفتى المسرحي

بحضور نجلته جينا، تم تكرم اسم الفنان الراحل نجيب الريحاني في مهرجان زفتى المسرحي، الذي أقيمت دورته الـ 23 على مسرح مركز شباب زفتى بمحافظة الغربية.

وقام محمد فوزي رئيس المهرجان ومحمد فتحي مدير المهرجان بإهداء نجلته جينا نجيب الريحاني كأس المهرجان عن مجمل أعمال والدها الفنية، كما تم تكريم الفنان حمدي الكيال الذي قام برسم لوحات فنية عن حياة الراحل نجيب الريحاني نقلا عن ما رواه الفنان بديع خيري وماري منيب عن حياة الريحاني.

تضمن حفل ختام المهرجان تقديم عرض فني لفرقة الشرقية للفنون الشعبية، وقال محمد فتحي مدير المهرجان، إن مهرجان زفتي يعتبر أقدم مهرجان لفرق الهواة في مصر، مؤكدا أن الوصول للعالمية يبدأ من المحلية، وتوجه بالشكر لأمين عام المجلس الأعلى للثقافة، ولرئيس هيئة قصور الثقافة، ومدير صندوق التنمية الثقافية، ورئيس الجمعيات الثقافية على تقديم الدعم هذا العام للمهرجان، مما يؤكد علي ازدهار الثقافة، وأضاف أن هذه الدورة اختلفت عن كل الدورات السابقة باستحداث جائزة لأفضل عمل مسرحي مقدمة من أسرة نجيب الريحاني وجائزة لأفضل عمل جماعي .

أعقب ذلك عرض فيلم عن الضاحك الباكي نجيب الريحاني، ثم أعلن دكتور سامي اسماعيل رئيس لجنة التحكيم أسماء الفائزين. وفاز بالمركز الأول العرض المسرحي "أنا في الظلمة أبحث" إخراج وليد شحاته، وحصد المركز الثاني عرض "أيامنا الحلوة" إخراج محمد ربيع، وجائزة نجيب محفوظ لأفضل عرض مسرحي "ما تيجي نعمل ثورة" تأليف وإخراج حازم الغزاوي لفرقة مركز شباب زفتي، وجائزة الفنان الراحل حسني أبو جويلة للعرض المسرحي "النافذه" إخراج طارق الجيزاوي .

كما فاز بجائزة أفضل أداء جماعي مسرحية "ما تيجي نعمل ثورة"، وفاز بالمركز الأول في الإخراج محمد ربيع عن العرض المسرحي"أيامنا الحلوة" والثاني مناصفة بين كلا من أحمد برعي في مسرحية "ديوان البقر" ووليد شحاتة عن العرض المسرحي "أنا في الظلمة أبحث".

وفاز بالمركز الأول تمثيل رجال مناصفة بين أمير وجدي، أحمد إبراهيم في العرض المسرحي "المتهم"، "أنا في الظلمة ابحث"، والمركز الثاني مناصفة بين خالد ربيع ، ومصطفي فضالة في "أيامنا الحلوة"، "النافذة ، " وحصلت علي المركز الأول تمثيل نساء مناصفة بين من إنجي القصاص في " أيامنا الحلوة " ودينا أبو عتاب في " النافذة".

والمركز الثاني مناصفة بين شمس جمال في " قلادة الدم " ودعاء حلمي في " رحلة فرغلي ". وفاز وليد شحاتة بالمركز الأول في السينوغرافية عن العرض المسرحي " أنا في الظلمة أبحث " ، والمركز الثاني أمير وجدي " الإشاعة ". وحصل محمد ظريف على جائزة أفضل موسيقي في العرض المسرحي " رحلة فرغلي ".

كما مُنح سيد العطار شهادة تميز في الموسيقي والألحان عن العرض المسرحي" أيامنا الحلوة" ، وجائزة للتميز في الأداء التمثيلي ومجمل الأعمال المسرحية للفنان خيري خالد لفرقة جمعية المسرحيين بالدقهلية .

وكانت شهادات التميز في الأداء التمثيلي من نصيب كل من آمال كمال ـ محمد فارس ـ ضحي عادل ـ شريف عبد الحي ـ شيماء فوزي ـ عبد الرحمن محمد ـ حبيبة الشبكي ـ مصطفي فاروق ـ مني عز الدين ـ إبراهيم عادل.