جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

مارلين مونرو تعود للحياة على يد "ميشيل ويليامز"

الاثنين 05 ديسمبر 2011 | 04:08 مساءً
1048
مارلين مونرو تعود للحياة على يد "ميشيل ويليامز"

49 عاماً مرت على رحيل أسطورة السينما الأمريكية مارلين مونرو، ولكن مازلت تشغل  أيقونه الجمال والأنوثة بأخبارها وأفلامها العالم حتى الآن.

أحدث الأفلام التي قدمتها هوليوود عن نجمة الإغراء الأمريكية هو "أسبوعي مع مارلين"، والذي تجسد فيه شخصية مونرو، الممثلة الأسترالية "ميشيل ويليامز"، ولأن الكثير من عشاق النجمة الراحلة يرون أنه لا يوجد ممثله مهما كانت خبرتها وموهبتها، تستطيع تجسيد شخصية مارلين، تعرضت ويليامز للعديد من الانتقادات.

بعيداً عن تاريخ  ويليامز السينمائي، كانت أبرز الانتقادات العنيفة التي تلقتها عدم إتقانها نظرات العين و اللفتات وتعبيرات وجه نجمة الإغراء، وذلك على الرغم من المجهود الذي بذلته في التحضير لشخصية مارلين مونرو.

ويليامز قبل دخول تصوير الفيلم، شاهدت جميع الأفلام التي قدمتها مونرو، أبرزها؛"البعض يفضلونها ساخنة"، وكذلك لقاءاتها التليفزيونية، وقرأت الكثير من الكتب والموضوعات الصحفية التي نُشرت عنها، كما تدربت على يد متخصصين لإتقان طريقة حركات وأداء نجمات الخمسينيات والستينيات، و تدربت على الغناء بطريقة الإغراء التي كانت تعتمدها مونرو.

الفيلم الذي لا يقدم حياة نجمة الإغراء كاملة، و يركز على أسبوع واحد فقط خلال تصويرها فيلمها الشهير "الأمير وفتاة الاستعراض"، يتوقع بعض النقاد أن ينافس في سباق "أوسكار ٢٠١٢"، المنتظر الإعلان عن ترشيحاته في يناير المقبل.

ويُذكر أن فيلم "أسبوعي مع مارلين" الذي بدأ عرضه في 23 نوفمبر الماضي، يشارك ميشيل ويليامز في بطولته كلاً من كينيث برانا، و "إيدى ريدماين"، وهو من إخراج "سيمون كيرتس".