جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

"بوسترات" عمرو موسى تضعه في ورطة

الاثنين 26 ديسمبر 2011 | 11:27 مساءً
314
"بوسترات" عمرو موسى تضعه في ورطة

مطبوعات حملة عمرو موسى، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، تسببت فى أزمة للحملة الانتخابية بعد أن تناقلت وسائل الإعلام قيام صاحب مطبعة بشكوى ضد الحملة اتهمها فيها بالمماطلة فى سداد مبلغ ٦٠ ألف جنيه من إجمالى ٧٥ ألف جنيه، قيمة مطبوعات انتخابية وصور لـ«موسى» بلغ عددها ١٣٥ ألف بوستر، وهو ما نفته الحملة فى بيان لها، مؤكدة أن شخصاً يدعى محمد أبوالعلا جاء إلى مقر الحملة، وقال إنه يؤيد «موسى» ومستعد للتبرع بطباعة مواد دعائية للحملة، وطلب أن ترسل الحملة أحد أعضائها لتسلم المطبوعات، وهو ما تم بالفعل.

البيان الصادر عن الحملة أوضح أن  صاحب المطبعة جاء بعد عدة أسابيع وقال إن تكلفة الطباعة فاقت توقعاته وطلب المساهمة فى التكلفة وقامت الحملة بدفع مبلغ معين للمساهمة فى التكلفة، لكنها فوجئت بشخص آخر يأتى بعد حوالى أسبوع إلى مقر الحملة ويدعى أنه أحد أصحاب المطابع وأنه لم يحصل على تكلفة المطبوعات بالكامل، التى تقدر بـ١٤ ألف جنيه من إجمالى مبلغ ٧٥ ألف جنيه، فطالبته الحملة بأن يحضر من كلفه بالطباعة.

وأشارت الحملة إلى أن هذا الادعاء يقع ضمن الحملات الموجهة ضد عمرو موسى والقائمة على الافتراءات التى تمس مرشحها بشكل مباشر، ولفتت الحملة إلى أنها تحتفظ بحقوقها القانونية فى مواجهة هذه الادعاءات.