جولولي | 5 أخطاء تاريخية وقع فيها يوسف شاهين في «الناصر صلاح الدين»
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة- Gololy

لم يجمع فيلم سينمائي مصري هذا الحشد من النجوم مثلما كان «الناصر صلاح الدين»، والذي استغرق تصويره من المخرج العالمي يوسف شاهين قرابة الـ5 سنوات، ووصفته المنتجة اللبنانية آسيا داغر بـ«التجربة الإنتاجية المريرة»؛ بعد أن كلّفها نحو 200 ألف جنيهًا، ولم يحقق النجاح المنتظر إلا بعد عرضه على الشاشة الصغيرة.

«الناصر صلاح الدين» وبرغم روعة الأداء والحبكات الدرامية العبقرية، التي أجادها الأديب عبدالرحمن الشرقاوي مع يوسف السباعي، لم يقدم الحقائق التاريخية كما هي، وإنما سعى لهدف غير معلوم، قد يكون الضرورة الدرامية، إلى قلب تلك الحقائق واستبدالها بأخرى مغايرة لها تمامًا، ومن تلك المتغيرات:-

1) «نسب صلاح الدين الأيوبي» فقد لٌقب خلال أحداث الفيلم بـ«سلطان العرب»، ولكن نسبه اختُلف عليه؛ حيث أكد المؤرخون أن نسب الأيوبيين يرجع إلى أيوب بن شاذي بن مروان من أهل مدينة دوين في أرمينيا الأوروبية، ولكن بعض ملوك الأيوبيين قد أكدوا أنهم عرب نزلوا عند الأكراد وتزوجوا منهم.

2) القدس: لقبت في الفيلم بـ «أورشليم»، وهو مصطلح مُعرب من اللغة العبرية الخاصة باليهود، والحقيقة أن القدس في اللغة العربية تُسمى: «بيت المقدس، القدس الشريف، وأولى القبلتين».

3) القائد عيسى العوام: لم يكن قائدًا نصرانيًا، وإنما كان غواصًا مسلمًا، حارب مع صلاح الدين الأيوبي ضد الصليبيين، وتوفي غريقًا على شواطئ عكا عام 379 م، بحسب ما ورد في كتاب القاضي بهاء الدين بن شداد بعنوان «النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية».

4) والي عكا: لم يكن حاكم خائن لوطنه، بل على العكس كان القائد بهاء الدين قراقوش، أحد قادة صلاح الدين المقربين؛ حيث عُرف بشجاعته وبسالته، والذي استمال في الدفاع عن عكا طوال عامين، حاصرها خلالهم بشدة قوات الصليبيين، ويذكر عنه القاضي بهاء الدين أنه فاجئ القوات وخرج بجنوده من القلعة المحاصرة، ودارت موقعة شهيرة قتل خلالها 70 فارسًا وأسر الكثير.

5) إقدام ريتشارد الأول والمُلقب بـ«قلب الأسد» على قتل سبعين أسير عربي بعد استيلائه على عكا؛ إثر وشاية بأن صلاح الدين الأيوبي قتل السفراء الصليبيين ورفض الهدنة، ولكن الحقيقة التاريخية تقول أن ريتشارد استبقى 2700 أسيرًا كرهائن ضد صلاح الدين؛ للوفاء بجميع شروط الاستسلام، وقد خشى أن يعرقله الأسرى عن التحرك بقواته من عكا، فأمر بإعدامهم جميعًا.



عدد التعليقات (9)

طارق السويسى

2014-01-21 17:33:50

و الخطأ السادس ان فرجينيا جميلة الجميلات  التى قامت بدورها ليلى فوزى ليس لها وجود فى الحقيقة و الخطأ السابع ان صلاح الدين لم يذهب لعلاج ريتشارد قلب الاسد بنفسه بل بعث من يقوم بعلاجه .

مريم علي محمد

2014-01-26 02:00:25

والخطا الثامن ان قاتل وسفاح وان التاريخ عمله بطل لان فتح القدس ونسى له قتله لكل الابرياء المصرين ونسى له الايه الكريمه بمعنى ان الا يقتل نفس كانه قتل الناس جميعا والا يحي نفس احي الناس جمعيا

فاعل خير مجهول

2014-07-24 01:53:47

والخطر الافظع ان ريتشارد وصلاح الدين لم يتقابلا وجها لوجه ابدا بل كان تعاملهما بالرسائل وان ريتشارد لم يهزم على يد صلاح الدين فى اى معركة بل انا ريتشارد انتصر فى ارسوف وفى حصار يافا وان ريتشارد لم يزر القدس قط

ابو المعاطي

2014-08-01 13:38:26

لقد عرف صلاح الدين  بالتقوى والصلاح والنزاهة ويكفيه انه بطل حطين
وقد شهد له بذلك اعدائه قبل محبيه وكل من يحاول النيل منه فهو موتور حاقد عدو للتاريخ الاسلامي المشرف
وصلاح الدين لم يقتل من المصريين سوى الخونة وهم قلائل في مصر أمثال مريم محمد علي

احمد تحسين

2014-08-13 04:59:58

وهناك خصأ كبير و هم ان احد الجنود كا يرتدي ساعه يد

ملهم مالك

2014-09-23 18:48:45

صلاح الدين الايوبي كان قائد عربي بطل . عرف عنه  الصلاح والتقوى ..لست ادري من اين استسقت المسماة  ب مريم معلوماتها تلك

الربيعي القديم

2014-11-29 06:55:50

كل الفيلم اخطاء وخزعبلات لدرجة ان المكان لا يكفي لحصرها هنا،ولكني ارد علي من قدح في شخص صلاح الدين،كم تعلومون بان صلاح الدين قضى علي التشيع في مصر ولذا عندما تجدون من يسب في الناصر فاعلم انه منهم،ثانيا هزم صلاح ريتشارد في اكثر من واقعة وكذا ريتشارد ولكن كان هناك احترام الخصوم المتبادل وتجلي ذلك في حادثة الفرس ومبادلة الاسيرة وارسال الطبيب الخاص،ثالثا كان هدف ريتشارد احتلال بيت المقدس وكامل فلسطين وعندما يئس ،عقد الصلح مع صلاح علي ان يسمح الاخير للصليبين بالحج دون تعرض،وتنازل صلاح لهم علي شريط بحري بعكا.

ابو انس ابو انس

2017-09-08 00:34:32

وتوجد روايه تقول ان ريتشارد كان يأكل كل يوم اسيرا مسلم لانه في احد الايام كان من يقوم بالطهي له لم يجد الطعام الكافي وهو الخنزير عفاكم الله وكان الطاهي هذا يعرف ان لحم الانسان يشبه لحم الخنزير فذبح اسير مسلم واضاف للحمه بعض التوابل وقدمه علي انه خنزير ولكن ريتشارد تفطن للامر وقال للطاهي احضر لى رأس الخنزير فتعلثم الرجل فقال ريتشارد احضره لي والا قتلتك فاحضر له رأس الاسير ففرح ريتشارد فقال للطاهي ان يستمر في هذا الامر

ابو انس ابو انس

2017-09-08 00:38:36

وقد أورد صاحب “النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي” قصة فى منتهى الجرم والفجور بطلها الهالك ريتشارد فيقول  “وذات يوم طلب ريتشارد إلى طاهيه أن يحضر له لحم الخنزير الطازج لغدائه ولكن الطاهي لم يكن لديه يومئذ خنزير، ولم يكن يدري من أين يأتي به ؟ فاضطرب لأنه إذا لم يوجد اللحم المطلوب على المائدة فإن ريتشارد لا محالة سيقتله، وكان الطاهي قد سمع أن لحم الإنسان يشبه في مذاقه لحم الخنزير، فقتل أسيرا مسلما وطبخ بعض لحمه ووضعه على المائدة، ومدح الملك الطعام ولكن وقع في نفسه أنّ اللحم قد لا يكون لحم خنزير فقال للطاهي هات رأس هذا الخنزير حتّى أراه، وأسقط في يد الطّاهي ماذا يفعل وماذا يقول، وامتلكه الفزع واخذ يرتعد فرقا وخوفا وفي النهاية بعد أن أفزعه ريتشارد وصاح فى وجهه اضطر إلى إحضار رأس الأسير المسلم لريتشارد ويضحك ريتشارد ويقول : إذن لا حاجة لنا بلحم الخنزير بعد اليوم طالما لدينا ستون ألف أسير عربي، ولم يزعجه أنه أكل لحم آدمي، ويكمل الرجل، وأرسل صلاح الدين إليه ثلاثين رسولا لئلا يقتل الأسرى فأقام للرسل الثلاثين مأدبة وبدلا من أن يزينها بالأزهار قتل ثلاثين عربيا مسلما ووضع رؤوسهم على المائدة، وبدلا من أن يجيب صلاح الدين إلى طلبه بحقن الدماء قام ريتشارد بذبح ستين ألف عربي مسلم من بين رجال ونساء واطفال في السهل الشرقي لمدينة عكّا، هذا هو ريتشارد سفّاح وآكل لحوم المسلمين .

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 1 + 9

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: