جولولي | النفقة الشرعية تتسبب في أزمة زوجية بين عماد حمدي وشادية.. صور نادرة
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

في الأشهر الأولى من زواجهما واجه «فتى الشاشة» عماد حمدي أزمة مالية عاصفة مع زوجته شادية، كانت ترجع بالأساس إلى تراكم أموال النفقة الشرعية التي طالبت بها طليقته الفنانة المعتزلة فتحية شريف، وقد بلغت قيمتها آنذاك ألف جنيه.

عماد حمدي بين طليقتيه فتحية شريف وشادية

حمدي لم يكن يملك وقت صدور الحكم ربع هذا المبلغ، وصممت طليقته على الدفع، فجاهد كثيرًا للخروج من هذا المأزق ونجح في أن يتعاقد مع المخرج حلمي رفلة على فيلم جديد.

عماد حمدي وشادية في فيلم «شاطئ الذكريات»

شادية حاولت قدر استطاعتها مساعدة زوجها، ولكنها كانت قد صرفت كل مدخراتها على فيلمها الأخير وانتظرت عرضه لتعويض بعض ما أنفقته، ليس هذا فقط بل حاولت اقتصاد مصروفات البيت والطباخ والسيارتين والسائق والملابس.

ومع هذه الأعباء بدأت المشاجرات تنشب بين الزوجين، وتنبئ الجميع بانفصالهما خاصة مع فارق السن الكبير بينهما من البداية، حتى أن إحدى شقيقات شادية كانت تصرح في المجالس العامة أنها «كانت غلطة من شادية وتسرعًا تدفع هي الآن ثمنهما»، بحسب مجلة «الجيل» عام 1955.

ورغم ذلك استمر الحب بين عماد حمدي وشادية وتشبثا به حتى مرت تلك الأزمة بسلام، ولكنهما انفصلا بعدما دبّت الغيرة في قلب الزوج وحدثت مشاجرة ساخنة انتهت بصفعة عنيفة منه، لتقرر بعدها الابتعاد عنه رغم محاولاته العديدة للاعتذار.

الاثنان اشتركا في عدة أفلام بعد الانفصال مثل: «لا تذكريني» مع حسين رياض، «ارحم حبي» مع مريم فخرالدين، «المرأة المجهولة» مع كمال الشناوي.

شادية تحتفل بعيد ميلادها مع عماد حمدي قبل الطلاق



عدد التعليقات (1)

ادوارد

2014-08-06 23:49:24

استاذ طارق .. أين مقالاتك الجميله ؟

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 8 + 7

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: