جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

60 ألف جنيه أجر فؤاد المهندس في فوازير رمضان

الثلاثاء 20 ابريل 2021 | 09:25 مساءً
علاء على
773
فؤاد المهندس

لا يمكن أن يمر شهر رمضان دون أن يتذكر جيل الثمانينات فوازير "عمو فؤاد" التى قدمها الفنان الراحل فؤاد المهندس لمدة 10 سنوات، بدأت في 1983 بـ "عمو فؤاد ادانا ميعاد " وتوالت المواسم حتى أوائل التسعينيات، قدم خلالها عمو فؤاد إدانا معاد، وعمو فؤاد رايح يصطاد، وعمو فؤاد بيلف بلاد، وعمو فؤاد راجع يا ولاد، وعمو فؤاد رايح الاستاد، وعمو فؤاد ويا الأجداد، وعمو فؤاد والسياحة، وكان آخر موسم ما قدمه في بداية التسعينيات "عمو فؤاد والقناة الفضائية مصر أم الدنيا".

قدمت فوازير عمو فؤاد المعلومة في محتوي كوميدى نال حب الكبار قبل الصغار، فكانت الساعة 3:30 عصرا هى التوقيت الرسمي الذى تجتمع فيه الأسر المصرية لسماع فزورة عمو فؤاد في حلقة مدتها 15 دقيقة، حيث اعتمد على تقديم المعلومات بشكل مبسط وبابتسامة لا تغيب عن وجهه ليطلب من المشاهدين حل الفزورة، وكانت الفوازير من إخراج محمد رجائي، وتأليف مصطفى الشندويلى.

وكان أجر فؤاد المهندس عن الفوازير 60 ألف جنيه فقط، وهو أجر صغير مقارنة بالأجور الحالية والتى يتم احتسابها بالحلقة.

وجاءت فكرة فوازير عمو فؤاد جاءت عندما كان المخرج محمد رجائي مسؤولًا عن برامج الأطفال في التليفزيون، حيث تلقى اقتراحًا من فؤاد المهندس لتقديم برنامج رمضانى للأطفال يحتوي على قصص من خلال الحيوانات مع تقديم سؤال بنهاية الحلقة، فقامت أبلة فضيلة بترشيح لهم الكاتب مصطفى الشندويلي لتأليف الفوازير، ثم استكملها نجله شامخ.

وقد ساهمت فوازير عمو فؤاد في فتح الطريق أمام عدد من نجوم الشاشة مثل هانى رمزي ونسرين ووائل نور، مشيرا إلى أن اختيار الأطفال كان يتم من خلال طرح إعلان ويتقدم الأطفال للاختبار في مبنى الإذاعة والتليفزيون ويتم الاختيار من بينهم، ورغم مرور السنون إلا أن فوازير عمو فؤاد تظل راسخة في أذهان المصريين.