جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

شريف الدسوقى.. الموهوب ذو الحظ العاثر

الثلاثاء 25 مايو 2021 | 08:11 مساءً
مريم الجارحى
657
شريف الدسوقي

دور واحد في الدراما كان سببا فى شهرة شريف الدسوقي، فبعد أن ظل أعوام طويلة يسعى لتحقيق النجاح والشهرة لم يستطع الهناء بها، حيث قاده حظه العاثر لبتر قدمه جراء جرح أصيب به أثناء تصوير أحد أفلامه.

ولد شريف دسوقي في محافظة الإسكندرية، واتجهت ميوله نحو المسرح منذ الصغر، حيث كان والده مديراً لمسرح إسماعيل ياسين منذ 1952، وقد عاش مع والده في منزل بني للأسرة خلف خشبة المسرح، ورغم عمل والده في المسرح إلا أنه رفض دخوله عالم الفن وقام بضربه في أول ظهور له على خشبة المسرح.

اشتهر شريف الدسوقي على مدار سنوات طويلة بموهبته التمثيلية، خاصة في فن الحكى التمثيلي.

كانت بداية الإحتكاك الاحترافي مع الفرق المستقلة عام 2004، حينما سافر معهم إلى النمسا وألمانيا ودول المغرب العربي وقطر لاكتساب الخبرات من حضور الورش والدورات التمثيلية.

وبعد عودته أخرج العديد من العروض المسرحية، كما عمل كمدرب تمثيل متميز في فن الحكى والارتجال.

بدأ مشواره السينمائى الاحترافي عام 2003 بتجارب سينمائية محدودة بداية من فيلم "العنف والسخرية" من إخراج أسماء البكري، والفيلم القصير "حاوى" وفيلم "حار جاف صيفًا" وفيلم "ليل خارجى".

جاء أول ظهور درامي كبير له أثناء مشاركته في مسلسل "100 وش" العام الماضي الذى كان بمثابة انطلاقته الفنية نحو تحقيق الشهرة والنجاح.

ولكن القدر لم يمهل "الدسوقي" أن يفرح بما حققه من نجاح وشهرة، حيث أصيب بجرح في ساقه أثناء تصوير فيلم "وقفة رجالة" أدى إلى حدوث غرغرينا فبترت ساقه نتيجة مضاعفات إصابته بمرض السكري.

حصل شريف الدسوقي على مجموعة من الجوائز خلال مشواره الفني، أبرزها: جائزة أحسن ممثل مركز ثالث على مستوى الجمهورية عن العرض المسرحى "ووزا ألبرت" عام 1997، وجائزة أحسن ممثل مركز ثالث على مستوى الجمهورية عن العرض المسرحى "حكمة القرود" عام 1998، وجائزة أحسن ممثل مركز ثاني على مستوى الجمهورية عن عرض "الأولاد الطيبون يستحقون العطف" عام 1999، وجائزة أحسن ممثل مركز أول عن العرض المسرحى "آخر الشارع" عام 2000، وجائزة أحسن ممثل أول عن العرض المسرحى "ساعة في قلبك" عام 2001.

بجانب ذلك فقد حصل على لقب bird theater في النمسا وكان الشخصية السابعة المبدعة علي العالم في عام 2007، وحصل على جائزة أحسن ممثل مركز أول على مستوى الجمهورية عن العرض المسرحي "واحد عصافرة" عام 2012، وجائزة أفضل حكاء في المهرجان القومي للمسرح المصري عن العرض المسرحى "قنصوة الغوري" عام 2016، بالإضافة إلى فوزه بجائزة الهرم الذهبي كأفضل ممثل في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن دوره في فيلم" ليل خارجي" عام 2018.

قدم "دسوقى" العديد من المسلسلات، منها: زي الورد، لمس أكتاف، مملكة إبليس، ما وراء الطبيعة والعمارة.

كما قدم عدد من الأفلام، أهمها: العنف والسخرية، حاوي، ليل خارجي، 2 طلعت حرب،

النمس والإنس، هذه ليلتي، حار جاف صيفا ووقفة رجالة.