جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

"أوشكت على الإغماء عندما رأت المايوه".. ذكريات عقيلة راتب في أول مصيف في حياتها

الاثنين 02 اغسطس 2021 | 04:42 مساءً
سارة إبراهيم
1972
عقيلة راتب

كشفت الفنانة الراحلة عقيلة راتب، في حوار قديم لها، ذكريات أول مصيف في حياتها.

عقيلة راتب قالت: "لا أنسى عندما ذهبت إلى أول مصيف في حياتي وكان عمري وقتها 14 عاماً ، وكنت أعيش في القاهرة عمري كله صيفاً وشتاءً، حيث كانت أعمال والدي تضطرني للبقاء فيها”.

وتابعت: “كنت أستمع لزميلاتي وهن يحكين عن المصايف والمايوه والسباحة في البحر وكان وجهي يحمر خجلاً وأنا أتخيل هذه المشاهد، إلى أن اشتغلت بالفن وتزوجت، واقتضى العمل أن أسافر إلى الإسكندرية في الصيف”.

وأكملت: “وقد أوشكت على الإغماء عندما رأيت رجلاً بملابس البحر يحمل سيدة فوق ذراعه وينزل بها إلى المياه، وكيف صرخت في وجه إحدى السيدات ألومها على جلوسها فوق الرمال عارية وهى ترتدي المايوه”.

وكشفت أن زملائها وزميلاتها كانوا يضحكون عليها، وكان زوجها الفنان حامد مرسى يحاول إقناعها بارتداء المايوه ونزول البحر حتى في الأوقات المخصصة للسيدات، ولكنها كانت ترفـض دائما.

واختتمت كلامها، بقولها: " :”كانت هذه أهم ذكرياتي في المصيف والتي أضحك كلما تذكرتها، وبعد أن تغيرت الآن بعد مرور سنوات على هذه الذكريات”.